• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

الأمين العام لـ«الهيئة» يلتقي ممثل رئيس الجمهورية

«الهـلال» تبحث التعـاون الإنسـاني والإغاثي مع النيجـر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

بحث الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتية أومارو سايني الممثل السامي لفخامة رئيس جمهورية النيجر، خلال لقائه بمقر الهلال الأحمر الرئيس بأبوظبي، أمس، سبل تعزيز الجهود الإنسانية والإغاثية والتنموية والإنشائية للهلال الأحمر في النيجر، ومتابعة تنفيذ تلك المشاريع في جميع أرجاء جمهورية النيجر.

وأشار الفلاحي، خلال اللقاء إلى أن المشاريع التنموية والإنشائية وبرامج المساعدات الإنسانية والإغاثية التي تنفذها «الهيئة» حالياً في جمهورية النيجر، تأتي ضمن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، حيث تعمل الهيئة بالتعاون والتنسيق مع الجمعيات الخيرية والإنسانية في العديد من دول غرب أفريقيا أو عبر سفارات الإمارات بتلك الدول على توفير شتى أنواع المساعدات، ليستفيد منها مئات الآلاف من المحتاجين في تلك الدول.

وأضاف أن «الهيئة» تولي المناطق الأشد هشاشة في جميع أنحاء العالم المزيد من الاهتمام والعناية، وذلك بتوفير كمٍ متنوع من المساعدات الإنسانية والإغاثية في تلك الدول وأعمار مناطقهم لضمان استمرارية العيش فيها مستقبلاً بأمان وسلام.

وقدم الممثل السامي لرئيس جمهورية النيجر الشكر للقيادة العليا للهلال الأحمر لحرصها على تنفيذ العديد من المشاريع الصحية والتعليمية والتنموية والإنسانية ومشاريع المياه في شعب النيجر.ودعا إلى أن تواصل «الهلال الأحمر» مسيرتها الإنسانية بتنفيذ عدد من المشاريع التنموية في النيجر، خصوصاً ب مجال الصحة والتعليم ودور العبادة. الجدير بالذكر أن قيمة برامج المساعدات الإنسانية والإغاثية التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتية لجمهورية النيجر منذ عام 1993 بلغت نحو 80 مليون درهم إماراتي، وتتمثل برامج تلك المساعدات في تنفيذ العديد من المشاريع كحفر الآبار وبناء المدارس والمستوصفات الطبية والمساجد ودور الأيتام، بالإضافة للمشاريع الموسمية كإفطار الصائم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا