• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

قيمة الجائزة مليون دولار

مواطنة مرشحة لـ«أفضل معلم» في العالم للمرة الأولى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

رشحت المعلمة المواطنة شيخة الشحي والمعلم روهان روبرتس من الإمارات ضمن القائمة النهائية لأفضل 50 معلماً مرشحين لنيل «جائزة أفضل معلم في العالم 2017» المقدمة من «مؤسسة فاركي»، وتمنح تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله». وتعتبر الجائزة، التي تدخل الآن عامها الثالث، أكبر جائزة من نوعها في العالم بقيمة مليون دولار.

وتدرّس الشحي مادة اللغة الإنجليزية في مدرسة الظيت للتعليم الثانوي للبنات في رأس الخيمة. ويقوم روهان روبرتس بتدريس برنامج «جيمس» للمتميزين وعلم الفلك في «أكاديمية جيمس ويلينغتون واحة السيليكون» في دبي، ويشرف كذلك على منهج «جيمس» لعلوم المستقبل في ثلاث مدارس في دبي هي: «جيمس فيرست بوينت»، و»جيمس مودرن أكاديمي» و»أكاديمية جيمس ويلينغتون واحة السيليكون».

وأطلقت «مؤسسة فاركي» «جائزة أفضل معلم في العالم» تقديراً للمعلم الأفضل الذي يقدم أداءً وإسهامات متميزة في مجال التربية والتعليم، ولتسليط الضوء على الدور المهم والنبيل الذي يلعبه المعلمون في المجتمع. ومن خلال استكشاف آلاف القصص الاستثنائية التي ساهمت بإحداث نقلة نوعية في حياة الشباب، تتطلع الجائزة إلى بث الحياة في هذه المهنة النبيلة التي يمتهنها ملايين الأشخاص حول العالم.

وبدأت شيخة الشحي ممارسة التدريس وهي طفلة صغيرة مع أطفال جيرانها، حيث كانت ترسم وتكتب بالطباشير على باب منزلها. ومن خلال عملها كان لها فضل السبق في تعليم تلاميذها مفهوم المواطنة العالمية لا سيما في الأمور البيئية من خلال مبادرتها «تقليص البصمة الكربونية». وحصلت شيخة على عدد من الجوائز، أهمها «جائزة خليفة التربوية» و«جائزة المعلم المبدع 2016».

أما روبرتس فهو يقوم بإدارة برنامج «جيمس» للمتميزين المصمم للطلاب الموهوبين من 40 مدرسة تابعة لمجموعة «جيمس للتعليم» في دبي. وباستخدام منظور علمي، يواكب روهان أحدث النتائج في علم أصول التربية والتعليم، والعلوم العصبية مع استخدام اهتماماته العديدة كفلكي ورسام ومؤلف وموسيقي لتحديد وتطوير المواهب المتعددة لطلابه. ويعد العديد من طلاب روهان من ذوي التحصيل المرتفع الذين يتقدمون للالتحاق بالجامعات العالمية من خلال منح دراسية كاملة، ويحصلون على نتائج ممتازة في الاختبارات، فضلاً عن فوزهم بـ «جائزة كامبردج الدولية» للأداء المتميز في اللغة الإنجليزية.

وتم اختيار معلمين آخرين من الشرق الأوسط ضمن القائمة، هما، علي المطري، مدرس الرياضيات في مدرسة المتنبي للتعليم الأساسي في محافظة شمال الشرقية بسلطنة عُمان، وسحر فياض، معلمة في مدرسة للتعليم الأساسي من عمّان في الأردن.

وتم اختيار القائمة النهائية التي تضم أفضل 50 مرشحاً من بين ما يزيد على 20 ألف طلب ترشيح من 179 بلداً حول العالم، فيما ينتمي مرشحو القائمة إلى 37 بلداً، ومن خلال تسليط الضوء على قصصهم، تأمل «مؤسسة فاركي» أن تتمكن من إثارة اهتمام الجمهور ووعيه بأهمية دور المعلم في بناء المجتمع. وسيتم الإعلان عن اسم الفائز النهائي بالجائزة خلال «المنتدى العالمي للتعليم والمهارات» الذي ينعقد في دبي يوم الأحد الموافق 19 مارس 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا