• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

يحدد احتياجات «الأخضر» قبل «الميركاتو»

روتن: أعيش الضغوطات منذ 25 عاماً و«أزمة الشباب» لا تقلقني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

منير رحومة (دبي)

بعد الإشادة الكبيرة التي لقيها الهولندي فريد روتن مدرب الشباب في بداية مشواره مع فرقة الجوارح، وإعجاب الكثير بعمله الفني وقيادته، وتصدر الدوري خلال الجولات الخمس الأولى، إضافة إلى اعتلاء صدارة مجموعته في كأس الخليج العربي، انقلب الوضع داخل القلعة الخضراء مع تراجع مستوى ونتائج الفريق، سواء على مستوى الخسارة التاريخية بسباعية أمام الجزيرة أو فيما يتعلق بتواضع العروض التي يقدمها في الجولات الأخيرة، وتراجعه في جدول الترتيب إلى المركز الخامس.

وما يزيد من تعقد الوضع لفريق الشباب، أنه يخوض الجولات القادمة من الدور الأول، في غياب الهولندي بويمانز بسبب الإصابة، وإيقاف الأرجنتيني توماس بعد حصوله على الإنذار الثالث، إضافة إلى عدم جاهزية المدافع مانع محمد.

وأمام كل هذه الظروف الصعبة، قال فريد روتن: «أعيش منذ 25 عاماً تحت الضغوطات؛ لأن مهنة التدريب مرتبطة بضغوطات كبيرة، وأنا اخترت مهنة التدريب لأنني أحبها وأحب العيش وسط هذه الضغوطات؛ لأنها تجعلني في تحد مستمر من أجل النجاح وتجاوز المصاعب».

وأضاف أن وضع الشباب لا يقلقه؛ لأنه يثق في قدرة اللاعبين على تجاوز هذه المرحلة الحرجة، واستعادة مستواهم، مؤكداً أن هؤلاء اللاعبين هم أنفسهم الذين كانوا في الصدارة لخمس جولات في بداية الدوري، وبالتالي فإن استعادة الثقة ستقود الأخضر إلى الانتصارات وتقديم العروض القوية.

وعن الأزمة التي يعيشها فريقه على مستوى الهجوم، وتواضع أداء لاعبي الخط الأمامي، وصعوبة التسجيل في شباك المنافسين، أكد مدرب الجوارح أنها مشاكل عادية تعترض أي فريق، خاصة وأن فرقة الجوارح فقدت رأس الحربة رود بويمانز بسبب الإصابة، معتبراً أن أي فريق يشهد فترات مختلفة بين صعود وهبوط في المستوى على مدار الموسم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا