• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إحداها تفجير انتحاري نفذته فتاة..

52 قتيلا بهجمات شنتها بوكو حرام في نيجيريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يوليو 2015

أ ف ب

قتل 52 شخصا في ثلاث هجمات شنتها بوكو حرام في شمال شرق نيجيريا، اليوم الجمعة، بينها تفجير انتحاري في مسجد نفذته فتاة.

وبذلك، ترتفع إلى حوالى 200 قتيل حصيلة الهجمات التي شنتها الحركة الإرهابية في شمال شرق نيجيريا في أقل من 48 ساعة.

وقتل ما لا يقل عن 29 شخصا في آخر هذه الهجمات، اليوم الجمعة، على بلدة في ولاية بورنو في شمال شرق هذا البلد المضطرب.

وقال صانداي وابا، وهو مسؤول في جمعية شبابية محلية، لوكالة فرانس برس ان رجالا مسلحين وصلوا الى بلدة موسا و"قتلوا كل من لمحوه". واضاف "لقد احصينا 29 جثة، بالاضافة الى جرحى كثر".

وقتلت فتاة انتحارية 12 شخصا حين فجرت نفسها داخل مسجد في بورنو، في هجوم لم تتبنه أي جهة، علما أن بوكو حرام سبق أن استعانت برجال وفتيات لتنفيذ هجمات انتحارية.

وبدأت أنباء العنف ترد الخميس عندما تحدث شهود عيان عن مقتل 145 شخصا على الأقل في هجمات على ثلاث بلدات في بورنو مساء اليوم السابق، تخللها إحراق منازل.

من جهة أخرى، قام مسلحون من جماعة بوكو حرام بقتل 11 رجلا ليل الخميس الجمعة في شمال شرق نيجيريا بعد أن أخرجوهم من منازلهم وأطلقوا النار عليه بسبب هروبهم من التجنيد الإجباري في صفوف الجماعة، بحسب سكان.

وقال أحد السكان، ويدعى عيسى مشيليا، إن "مقاتلي بوكو حرام قتلوا 11 شخصا من قريتنا (ميرينغا) صباح اليوم. وكان القتلى فروا من قرية غوارغوير في ولاية يوبي (المجاورة) ولجأوا إلى قريتنا بعد أن حاولت جماعة بوكو حرام إجبارهم على الانضمام إلى صفوفها".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا