• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

قدمت إلى «خليفة الإنسانية» و«الهلال الأحمر»

«بلدية الظفرة» تتبرع بـ 45 طناً من التمور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 أكتوبر 2017

أبوظبي (وام)

تلقت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وهيئة الهلال الأحمر من بلدية منطقة الظفرة بالتعاون مع شركة الفوعة 45 طناً من التمور لتوزيعها من خلال مشاريع المؤسسة داخل وخارج الدولة.

ويأتي ذلك في إطار تنفيذ استراتيجية مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وتحقيق أهدافها والتزاماً من المؤسسة بالمساهمة الفاعلة في تفعيل وتنفيذ مبادرة عام الخير التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، داخل وخارج الدولة.

وقام المهندس عتيق خميس حمد المزروعي مدير عام بلدية منطقة الظفرة بالإنابة، بتسليم التمور إلى محمد حاجي الخوري مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وراشد مبارك المنصوري نائب الأمين العام لـ«الهلال الأحمر» للشؤون المحلية، بحضور مسلم عبيد العامري الرئيس التنفيذي لشركة الفوعة ومحمد غانم المنصوري نائب الرئيس التنفيذي لشركة الفوعة.

وقال محمد حاجي الخوري: إن هذه المبادرة من بلدية منطقة الظفرة تأتي ضمن عدد من المبادرات التي تنفذها المؤسسة من خلال حرصها على الشراكة والتعاون مع المؤسسات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص لمساندة الجهود التي تبذلها لتعزيز الرعاية الاجتماعية وتكريس قيم العطاء كجزء من المنظومة اليومية للمجتمع الإماراتي وتعزيز ثقافة الخير والعطاء التي تميزت بها دولتنا الغالية.

من جانبه، قال راشد مبارك المنصوري، إنه نتيجة لهذا التعاون الإنساني الذي نحرص عليه مع مؤسساتنا الوطنية نعكس الحرص على توحيد جهودنا وبذل المزيد من العطاء الذي أصبح مقروناً باسم دولتنا الحبيبة، وأضاف أن هذه الكمية من التمور سيتم توزيعها على المحتاجين من خلال مشاريع «الهلال الأحمر» داخل وخارج الدولة وإيصالها إلى أكبر عدد من المستفيدين. وقال المهندس عتيق خميس حمد المزروعي: إن المبادرة تهدف إلى تكريس ثقافة الخير وتعميمه، والاستفادة من موارد المنطقة من خلال جمع التمور التي تزخر بها منطقة الظفرة وتخصيص كميات للتبرع بها على المحتاجين داخل وخارج الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا