• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م
  12:22    قوات إسرائيلية تعتقل 6 فلسطينيين في الضفة الغربية    

«الجو جيتسو» يدخل آخر مراحل الاستعداد لـ «تحدي كولومبيا»

13 لاعباً في القائمة المبدئية لـ «مونديال بوجوتا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 أكتوبر 2017

أمين الدوبلي (أبوظبي)

يدخل اليوم منتخبنا الوطني للجو جيتسو مرحلة الإعداد الأخيرة لبطولة العالم، المقررة في مدينة بوجوتا الكولومبية يوم 23 نوفمبر المقبل، بمشاركة أهم المصنفين في العالم في أوزان 56، و62، و69، و77، و85، وتحت 94، وفوق 94 كجم.

وأعلن يوسف البلوشي، مدير الإدارة الفنية باتحاد الجو جيتسو ورئيس البعثة، أنه تم الاستقرار على نسبة 95 % من قائمة المنتخب المشارك في هذه البطولة، وهم عبيد النعيمي في وزن 56 كجم، وكل من زايد المنصوري وسعيد المزروعي في وزن 62 كجم، وطالب الكربي في وزن 69 كجم، وسعود الحمادي وسالم السويدي في وزن 77 كجم، وخلفان بالهول وسعيد الحاج في وزن 85 كجم، وفيصل الكتبي وزايد الكعبي في وزن تحت 94 كجم، ومحمد درويش ومبارك عمرو في وزن فوق 94 كجم.

ويقول يوسف البلوشي: جارٍ حالياً ترشيح لاعب ثانٍ في وزن 56 كجم لإضافته إلى القائمة، رشحنا جمعه المهيري كونه سيشارك مع المنتخب في البطولة الشاطئية التالية التي ستقام منافساتها لـ «دون البدلة» في نهاية الشهر المقبل بمدينة كارتاخينا بكولومبيا أيضاً. وقال البلوشي: عملياً هناك بطولتان في كولومبيا نشارك فيهما، الأولى بالتأكيد هي الأصعب لأنها بطولة عالم تقام تحت مظلة الاتحاد الدولي للعبة، وفي ظني أن المنافسة فيها سوف تكون نارية، ونحن سنبذل أقصى جهد لكننا لا نتوقع أن نحقق ميداليات كبيرة فيها، لأن كل المشاركين فيها هم المصنفون الأوائل في العالم، وأعرفهم جميعاً من خلال مشاركتهم في بطولة الألعاب العالمية الأخيرة ببولندا، وعندما اطلعنا على المنافسين من المكسيك والبرازيل وكولومبيا والمجر وبولندا وأميركا تحديداً، علمنا أن المنافسة لن تكون سهلة، خصوصاً أنهم جميعا يحملون أصحاب الحزام الأسود منذ زمن بعيد، أما لاعبونا فليس منهم حزام أسود سوى فيصل الكتبي، وطالب الكربي.

وقال البلوشي: اعتباراً من اليوم يخضع لاعبونا إلى تدريبات على 3 فترات، اثنين منها في أكاديمية أجيال، والثالثة في صالة نختارها بعناية للتحكم في نسبة الأكسجين فيها، خاصة أن منافسات بطولة العالم بكولومبيا سوف تقام على ارتفاع أكثر من 3 آلاف متر فوق سطح البحر، ونحتاج لأن نتكيف قبلها مع هذه الأجواء، لأنها تكون خانقة للاعبين، ويتولى رامون وهنريكي الإشراف على الفريق في الرحلة الخارجية. وعن أهمية بطولة الألعاب الشاطئية في كارتاخينا، قال: بالتأكيد مهمة لأنها تمثل تجميع نقاط، تساعد على التأهل للمشاركة في نهائيات بطولة الألعاب الشاطئية العالمية في سان دييجو عام 2019، ومن هذه البطولات لدينا بطولة في أبوظبي في منتصف يناير المقبل على شاطئ أبوظبي، وهي مؤهلة أيضاً لنهائيات سان دييجو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا