• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

وزير ‬التغير ‬المناخي يطَّلع على ‬أحدث مشاريع «‬إمباور»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 ديسمبر 2016

‬دبي (الاتحاد)

‬اطّلع‬ معالي ‬الدكتور ‬ثاني ‬بن ‬أحمد ‬الزيودي ‬وزير ‬التغير ‬المناخي ‬والبيئة ‬في ‬دولة ‬الإمارات، ‬على أحدث ‬المشاريع ‬التي ‬تقوم ‬بها «‬إمباور» ‬في ‬مجال ‬تبريد ‬المناطق، حسب بيان أمس.

جاء ذلك خلال زيارة أحمد ‬بن ‬شعفار، ‬الرئيس ‬التنفيذي ‬لـ«‬إمباور»‬، مقر ‬الوزارة ‬في ‬دبي مشدداً شدد على أهمية تبريد المناطق في الحد من تداعيات التغير المناخي، خصوصاً إنها تعتبر حلول تبريد صديقة للبيئة. وبحث الطرفان أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص في العالم لتعزيز التعاون الدولي وتبني أحدث الحلول التكنولوجية الخضراء ودعم التوجهات العالمية نحو الاستدامة وترشيد الاستهلاك والاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية.

وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات: «إن التغير المناخي قضية عالمية تتطلب تكاتف كل الأطراف لبذل المزيد من الجهود على جميع الأصعدة المحلية والدولية. ونحن في دولة الإمارات ملتزمون دورنا في تعزيز التعاون المشترك بين القطاعين العام والخاص ودعم الجهود الدولية للحد من تداعيات تغير المناخ، ونعمل على إعداد استراتيجية وطنية شاملة للتغير المناخي تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة في دفع عجلة التنمية المستدامة في البلاد بعناصرها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية».

وأكّد معاليه أنه انطلاقاً من أهمية إبراز الدور الحيوي الذي يضطلع به القطاع الخاص في الحد من التأثيرات السلبية على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة، تحرص الوزارة على استطلاع آرائهم ومشاركتهم حول تحديد الأولويات والتحديات والفرص والمبادرات التي يُعنى بها القطاع الخاص في تلك المجالات من أجل إدراجها في عملية تطوير الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا