• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

مؤجرون يوافقون على شرط تثبيت الأسعار عامين في العقود

وحدات للإيجـار في أبوظبي «من دون زيادة سنوية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

سيد الحجار (أبوظبي)

لجأ ملاك عقارات في أبوظبي للإعلان عن طرح وحداتهم للإيجار «من دون زيادة سنوية» بهدف استقطاب المستأجرين، وطمأنتهم بعدم زيادة الأسعار عند تجديد العقود السنوية.

وقال متعاملون في السوق العقاري بأبوظبي لـ «الاتحاد»، إن ظهور مؤشرات على تراجع الإيجارات، دفع بعض الملاك لتقديم الوعود للمستأجرين بعدم زيادة الإيجارات عند تجديد العقود، ما يعني استقرار الأسعار لمدة عامين، موضحين أن بعض الملاك يكتفون بالوعود، فيما يضطر آخرون لإضافتها للعقود بناء على طلب المستأجر.

وأوضح هؤلاء أن هذا التوجه يظهر بشكل أكبر في العقود التجارية، لاسيما أن كثيراً من مستأجري المكاتب والمحال التجارية يتجهون لتأجير المساحات المكتبية لأكثر من عام، بينما يفضل من يرغب في توقيع العقود لمدة عام واحد تجنب مخاطر زيادة الإيجارات، في حالة رغبته في تجديد العقد.

بيد أن خبراء وقانونيين أكدوا أن توجه المؤجر للإعلان عن عدم زيادة الإيجار عند التجديد مجرد حيلة لجذب العملاء، موضحين أن المالك غير ملزم بالالتزام بعدم زيادة الإيجارات حتى في حالة إضافة ذلك إلى العقود، لاسيما أن قرار المجلس التنفيذي الصادر في نوفمبر 2013، تضمن إلغاء تمديد عقود الإيجار، وليس فقط إلغاء نسبة الزيادة السنوية 5%، ليصبح تقدير القيمة الإيجارية وفق إرادة المتعاقدين وتحكمه قواعد العرض والطلب السارية في السوق العقاري.

وبناء على ذلك، فإنه يحق للمالك عدم تجديد العقد من الأساس بعد انتهاء مدته السنوية، ومن ثم تصبح إضافة بند «عدم الزيادة السنوية عند التجديد»، غير ذات قيمة، ويصبح أمام المستأجر إما الإخلاء أو التجديد وفق اشتراطات المالك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا