• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

بروفايل

أندرسون.. «مرحلة النضوج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 ديسمبر 2016

علي الزعابي (أبوظبي)

يعيش اللاعب البرازيلي فيليبي أندرسون أياماً سعيدة تحت ظل المدرب الشاب سيميوني إنزاجي المدير الفني للاتسيو الإيطالي، بعد تألقه اللافت خلال هذا الموسم ومساعدته على التواجد ضمن مصاف الأندية المتنافسة على لقب «الكالشيو»، خصوصاً أن إنزاجي يعيش موسمه الثاني بعد تولية مهمة تدريب النسور في منتصف الموسم الماضي.

ويعتبر أندرسون إحدى المواهب المؤثرة في كرة القدم الإيطالية للإمكانيات الهائلة التي يمتلكها، إلا أن الإصابات المتكررة التي عانى منها في السنوات الماضية حالت دون وضعه البصمة المرجوة من الخبراء والجماهير السماوية، إضافة إلى العلاقة غير الجيدة مع المدرب السابق بيولي، المدير الفني الحالي للإنتر، والذي لم يعتمد عليه كثيراً رغم موهبته الفذة وأجلسه على مقاعد البدلاء.

أندرسون كان هدفاً لكبرى الأندية الأوروبية في آخر موسمين، وكان مانشستر يونايتد أحد الأندية المهتمة بضم اللاعب بعرض وصل إلى 30 مليون يورو، إلا أن هذا العرض لم يتم تأكيده بشكل جدي، خصوصاً في ظل الحالة البدنية التي يعاني منها اللاعب في آخر موسمين والإصابات الكثيرة التي تعرض لها، بينما يخوض في هذا الموسم أحد أنجح مواسمه. ويقدم اللاعب موسماً استثنائياً حتى الآن بعد أن خاض 15 مباراة في بطولة الدوري الإيطالي وسجل هدفين وصنع 6 أهداف، وساهم بشكل كبير في فوز فريقه أمس الأول عندما تغلب على سامبدوريا بهدفين كانا من صناعة البرازيلي الموهوب. ومقارنة مع الموسم الماضي صنع أندرسون 5 أهداف فقط في 35 مباراة، وفي هذا الموسم صنع 6 أهداف، وفي الموسم قبل الماضي صنع 8 أهداف في 32 مباراة، ليعطي انطباعاً بأن اللاعب وصل إلى مرحلة النضوج الكروي في «الكالشيو» الإيطالي، بعد الثقة الكبيرة التي منحها إياه إنزاجي بدلاً من بيولي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا