• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أمراض عالجها القرآن

«الانتحار» خروج عن المنهج وعلاجه الثقة بالله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يوليو 2015

Ihab Abd Elaziz

أحمد شعبان (القاهرة)

معظم حالات الانتحار سببها فقدان الأمل من كل شيء، وضعف الإيمان والبعد عن الله، وعلى الرغم من قلة الحالات في العالم العربي والإسلامي مقارنة بالدول الغربية، إلا أن بعض الدول تشهده نتيجة لضيق العيش والمشاكل الاجتماعية، ولذلك يؤكد الإسلام على أهمية بث الأمل لدى اليائسين ومعاملتهم معاملة رحيمة.

يقول الدكتور عبد الجواد المحص أستاذ علوم القرآن: إن القرآن الكريم لم يهمل هذه الظاهرة، وأعطى لها أهمية كبرى واعتبرها مرضاً نفسياً يجب علاجه، فتحدث بكل وضوح عن هذا الأمر، بل أمرنا الله تعالى أن نحافظ على أنفسنا ولا نقتلها فقال: (... وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا * وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّه يَسِيراً)، «سورة النساء: الآيتان 29 - 30»، فأكدت الآية على أن الله لم يبح للإنسان قتل نفسه، وورد أن عمرو بن العاص رضي الله عنه، تيمم في يوم شديد البرد ولم يغتسل، في غزوة ذات السلاسل وصلى بالناس، وبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسأله وقال: يا رسول الله إن الله يقول: «ولا تقتلوا أنفسكم»، فلم ينكر عليه النبي.

الرحمة والأمل

ولا يكفي الحديث عن الرحمة والأمل في علاج ميول الانتحار لدى بعض الناس فكثير منهم لا يستجيبون، ولابد من تخويفهم من عواقب الانتحار، وكذلك لابد من تعريف ذوي الميول الانتحارية إلى خطورة عملهم وعواقبه، وأنه عمل يخرج صاحبه من الدين وينتهي بعواقب مأساوية، وليعلم من لديهم ميول انتحارية أن الله موجود، ويقول تعالى: «أنا عند ظن عبدي بي، فليظن بي ما شاء».

ومن هنا ندرك أن القرآن لم يغفل عن هذه الظاهرة بل عالجها العلاج الأمثل، ولذلك نجد أن نسبة الانتحار في العالم الإسلامي منخفضة جداً، بسبب تعاليم الدين، والخوف من الوقوع في الحرمة وخوفاً من الله ووعيده، بينما يعاني الغرب من عدم وجود تعاليم تمنعه من الإقدام على الانتحار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا