• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

تنفيذاً لتوجيهات رئيس الدولة وأوامر محمد بن زايد

«بلدية أبوظبي» تبدأ تخصيص أراضٍ ومساكن للمواطنين في الوثبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 ديسمبر 2016

أبوظبي- الاتحاد

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ،حفظه الله، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي، تبدأ بلدية مدينة أبوظبي، غدًا الاثنين، عمليات تخصيص الأراضي والمساكن الشعبية في شمال الوثبة للمواطنات والمواطنين المشمولين بمرسوم التخصيص.

وأشارت البلدية إلى أنها سوف تستخدم في عمليات التخصيص النظام الإلكتروني الجديد في إدارة الأراضي، والذي لا يستلزم حضور المواطنين والمواطنات المشمولين بالمبادرة إلى مقار البلديات لاستكمال إجراءات التخصيص في حال اكتمال جميع بياناتهم.

وأوضحت البلدية، أنها بمجرد صدور مرسوم التخصيص، حصرت المستفيدين وأقاربهم من الدرجتين الأولى والثانية، ممن استحقوا أوامر تخصيص سابقة في منطقة شمال الوثبة على وجه الخصوص، بهدف منحهم إمكانية إجراء عملية تجاور بين الأقارب.

وتعتزم البلدية إرسال الرسائل النصية إلى المشمولين بالمرسوم وأقاربهم في حالة رغبتهم بتنفيذ عمليات التجاور، ودعوتهم لتقديم طلبات التجاور عبر اٌقرب مركز خدمة المتعاملين للبلدية بالنسبة إليهم، مشيرة إلى أن هذا الأمر سيبدأ اعتباراً من غداً ويستمر لمدة أسبوع، فيما تنتهي البلدية من جميع عمليات تخصيص الأراضي السكنية الواردة في المرسوم مع نهاية ديسمبر الحالي.

على الصعيد ذاته، تعتزم البلدية بالتزامن مع عمليات التخصيص إرسال رسائل نصية إلى جميع المستحقين، تتضمن بيانات مفصلة حول قطعة الأرض المخصصة لهم لاطلاعهم على تفاصيل الأرض، وذلك ابتداءً من غد الاثنين وحتى استكمال التخصيص لجميع المستحقين.

وأشارت البلدية إلى أنها ستقوم بمراسلة المواطنات والمواطنين المشمولين بمرسوم تخصيص الأراضي السكنية في منطقة شمال الوثبة الذين لم يستوفوا الأوراق المطلوبة، والتواصل معهم بهدف إكمال الأوراق وتحديث بياناتهم، كما طالبتهم بزيارة مراكز خدمة المتعاملين المنتشرة في مدينة أبوظبي، لإتمام عملية تحديث البيانات المطلوبة.

من جانبه، أعرب مصبح مبارك المرر المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي بالإنابة عن امتنانه وشكره للقيادة الحكيمة الحريصة على تقديم كل ما من شأنه توفير الحياة الكريمة للمواطنين والمواطنات، وترسيخ قيم الحياة السعيدة والكريمة لهم، مشيراً إلى أن سلسلة العطاءات والرعاية الكريمة من قيادتنا الحكيمة لا تنقطع، هادفة إلى إسعاد أبناء الإمارات وتوفير أرقى متطلبات الحياة الكريمة لهم والاستقرار.

وتقدم بالتهاني والتبريكات إلى المواطنات والمواطنين الذين شملهم مرسوم تخصيص الأراضي والمساكن الشعبية متمنياً لهم الحياة السعيدة.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا