• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

ضمن حملة «رمضان أمان»

مزنة والريم «معاً لرمضان بلا حوادث»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يوليو 2015

هناء الحمادي (أبوظبي)

هناء الحمادي (أبوظبي)

قبل ساعة من الإفطار، كثيراً ما تشاهد هذا المنظر الخيري الإنساني لفتيات سخرن أنفسهن للتطوع في حملة «رمضان أمان» تلك النماذج المشرفة التي تحولت من الركض وراء صيحات الموضة إلى متطوعة ممن يعملن بإخلاص هدفهن إدخال البهجة ورسم الابتسامة على وجوه قائدي المركبات من خلال مبادرة، جاءت شعارها «معاً لرمضان بلا حوادث»، التي نظمتها جمعية الإحسان الخيرية للعام الثالث، وتستهدف توزيع صناديق وجبات خفيفة على السائقين في الكثير من التقاطعات الرئيسة والأماكن المزدحمة في شوارع الإمارات السبع المختلفة، وذلك بهدف الحد من حوادث الطرق نتيجة سعي بعض السائقين للحاق بموعد الإفطار، كما يتم توزيع منشورات توعية بأهمية الحد من السرعات والالتزام بقواعد السير.

وهؤلاء الفتيات الإماراتيات وهن يرتدين شعار جمعية الإحسان الخيرية ذات اللون الأخضر الفسفوري رسمن صورة جميلة وهن يشاركن في تلك المبادرة قبل الإفطار، ورغم حرارة الجو في هذه الساعة وتزاحم الكثير من السيارات على الطرقات وعند الإشارات المرورية، لم تجد تلك الفتيات أي غضاضة في التعاون مع المشاركين بالمبادرة التي ترسم خطواتها في المحافظة على سلامة مرتادي الشوارع والطرقات الداخلية والخارجية.

هذه الصورة الجميلة لسفيرات الخير والعطاء ليس بغريبة أن يستوقفنك وأنت في طريق العودة إلى المنزل في أن تحصل على وجبة إفطار تسد رمق جوعك وتكسر صيامك، وخير مثال ما قامت به مزنة والريم العامري فرغم صغر سنهما إلا أنهما استطاعتا مع ارتفاع الحرارة أن توزعا عبوات الإفطار على الكثير من مرتادي الشوارع قبل الفطور، وكأنهما تريدان إرسال رسالة جميلة لكل قائدي المركبات «سلامتك تهمنا، نتمنى لك قيادة آمنة للوصول بأمان إلى منزلك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا