• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تشكل بداية الانطلاق نحو العالمية

مواءمة بين «الوطنية للمؤهلات» ونظيراتها في بريطانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يوليو 2015

أبوظبي(وام)

أبوظبي(وام)

وقعت الهيئة الوطنية للمؤهلات بمقرها في أبوظبي أمس على مخطط وتقرير إنجاز المواءمة بين مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات ومستويات كل منظومة المؤهلات والساعات المعتمدة وكذلك منظومة مؤهلات التعليم العالي البريطانيتين.

حضر توقيع الاتفاقية فيليب بارام سفير المملكة المتحدة لدى الدولة ومارك جيسيل مدير المركز الثقافي البريطاني في الدولة، وانتهت الهيئة الوطنية للمؤهلات بهذه الاتفاقية من مشروع تحقيق المواءمة بين مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات وكل من منظومة المؤهلات والساعات المعتمدة ومنظومة مؤهلات التعليم العالي البريطانيتين لتشكل بذلك بداية الانطلاق نحو العالمية ووضع منظومة المؤهلات الوطنية على خريطة أفضل المنظومات الدولية.

وقال الدكتور ثاني المهيري مدير عام الهيئة الوطنية للمؤهلات إن قطاع التعليم يتبوأ مكانة مرموقة ويحظى برعاية واهتمام من جانب القيادة الرشيدة لما له من دور في إحداث النمو المطلوب لمختلف قطاعات الدولة وباعتباره مقوماً رئيسياً من مقومات رؤية الإمارات2021.

وأوضح المهيري أن تحقيق المواءمة بين المنظومة الوطنية للمؤهلات والمنظومات البريطانية يأتي في سياق تطبيق مذكرة التفاهم الموقعة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة في مايو 2013 وتمثل في الوقت ذاته تتويجاً لعمل دؤوب وجهد متواصل لاسيما في الجوانب الفنية المتمثلة بالمواءمة بين مخرجات التعلم لمستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات ونظيراتها البريطانية وصولا إلى تحقيق الاعتراف المتبادل بالمؤهلات وخصوصا المؤهلات المهنية بين الإمارات والمملكة المتحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض