• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«العين للتوزيع» تستعرض تقنياتها الحديثة في مجال ترشيد الاستهلاك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يناير 2014

أبوظبي (وام) - تستعرض شركة العين للتوزيع، خلال مشركتها في فعاليات معرض «القمة العالمية للمياه» 2014، للسنة الثانية على التوالي، خدماتها للمستهلكين وبعض التقنيات الخاصة بمنظومة الصيانة التي تساهم بشكل فعال في الاستدامة، وترفع من مستوى الخدمة المقدمة للسادة العملاء.

وقال محمد بن عمير الشامسي، مدير عام شركة العين للتوزيع: «إن استضافة العاصمة أبوظبي للقمة هي حدث عالمي لافت، يضم عددا من الفعاليات والأحداث المتميزة، ويجمع تحت سقف واحد خبرات عالمية، تناقش كل ما يخص حلول وابتكارات ورؤى وسياسات الطاقة المتجددة وطاقة المستقبل».

وأشار إلى أن أبوظبي تلعب دورا بارزا في مجال الطاقة البديلة، بهدف تحقيق الاستدامة البيئية، وتشجيع انتشار وتبني حلول الطاقة المتجددة التي تمثل مستقبل قطاع الطاقة في العالم، مؤكدا أن «القمة العالمية للمياه» تؤدي دورا مهما في دفع عجلة نمو قطاع الطاقة المتجددة، وتوفر ملتقى متميزا للتواصل، واستعراض فرص الأعمال في قطاع الطاقة المتجددة والمتقدمة، وأوضح ابن عمير أن الشركة مستمرة في تطوير خدماتها من أجل التميز في خدمة العملاء الذي يتصدر أولويات عملها وخطتها الإستراتيجية أيضا. وتم عرض «خدمة استشارات» بحلتها الجديدة، وذلك لتعريف المشتركين بالخدمة المجانية التي تقدمها الشركة لتوفير ضمانات الأمن والحماية اللازمة في توصيلات الكهرباء والماء في المنازل والمنشآت العامة، حفاظا على سلامة الأفراد، وتفعيل جهود ترشيد الاستهلاك، وتوعية جمهور المشتركين بخطورة التوصيلات العشوائية، وزيادة الأحمال.

ووفرت الشركة فريقا من المهندسين والفنيين المؤهلين لتقديم الاستشارات الفنية اللازمة للراغبين في الاستفادة من هذه الخدمة من أصحاب المباني السكنية، بعد القيام بزيارات ميدانية للمباني والمنشآت، لتفقد تمديدات الماء والكهرباء على الطبيعة، في حالة المباني القائمة، ودراستها من الناحية الفنية، لتبيان مواضع الخلل الموجودة في التوصيلات سواء تلك التي تشكل خطورة على الأشخاص أو يترتب عليها نوع من زيادة الاستهلاك. وتم عرض مشروع الإدارة المتكاملة الحديثة لشبكات المياه الذي يتضمن إنشاء نماذج هيدروليكية للشبكات، و تركيب أنظمة أوتوماتيكية حديثة للكشف المبكر عن التسرب، مما يساهم في رفع القدرة التشغيلية لشبكات المياه، و تقليل الفاقد، و تطوير أداء الموارد البشرية المعنية بالتشغيل والصيانة، والقيام بالكشف المبكر عن التسرب، سيؤدي إلى تحقيق الاستدامة، من خلال المحافظة على الأصول الرئيسة في الشبكة، وتقليل الأعطال، وبالتالي تقليل الضرر الممكن حدوثه على الخدمة المقدمة، وعلى البيئة المحيطة.

وخصصت العين للتوزيع من مساحتها في المعرض ركنا تثقيفيا خاصا بالترشيد، تهدف من خلاله إلى توعية أفراد المجتمع بقضايا الترشيد والاستخدام الأمثل للطاقة، حيث تعرض الشركة مجموعة من المصابيح العادية، وأخرى موفرة للطاقة، مربوطة بعداد كهربائي، يبين الفرق بينهما في كمية استهلاك الطاقة، ويوضح الفرق في حساب التكلفة بينهما، كما سيتم تعريف زوار المعرض من خلال هذا الركن بالفروقات بين العدادات القديمة و العدادات الأتوماتيكية الجديدة، وكيفية التشغيل والفصل، والقراءة عن بعد لهذه العدادات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا