• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م
  01:26    الحريري: الفترة الأخيرة كانت صحوة للبنانيين للتركيز على مصالح البلاد وليس على المشاكل من حولنا    

الصين تطالب «التجارة العالمية» بتصنيفهادولة «اقتصاد سوق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 ديسمبر 2016

بكين، بروكسل (د ب أ)

هددت الصين، وهي ثاني أكبر اقتصاد في العالم، بحرب تجارية محتملة، إذا لم تعترف بها منظمة التجارة العالمية كدولة «اقتصاد سوق» كما تعهدت المنظمة.

وقال شين دانيانج، المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية في بكين، إن كل الدول الأعضاء في منظمة التجارة العالمية ملتزمة الوفاء بتعهداتها التي قدمتها عند انضمام الصين إلى منظمة التجارة العالمية العام 2001 بهدف منع عرقلة التطور الطبيعي للعلاقات الاقتصادية والتجارية الثنائية.

تأتي تصريحات المسؤول الصيني في الوقت الذي تشعر أوروبا بالقلق من أن الاعتراف بوضع الصين الجديد سيترك الاقتصادات الأوروبية عرضة للإغراق بالواردات الصينية.

وبحسب المادة رقم 15 من اتفاق الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، تلقت الصين وعدا بالاعتراف بها كدولة «اقتصاد سوق» خلال 15 عاماً تنتهي اليوم، وهذا الاعتراف يضمن للصين الحماية من الرسوم الجمركية العقابية المرتفعة التي يتم فرضها على صادراتها بدعوى تقليل أسعار بيعها مقارنة بأسعارها الحقيقية.

يأتي ذلك في الوقت الذي يجري الاتحاد الأوروبي تحقيقات إغراق جديدة ضد منتجات الصلب والحديد الخام من الصين والهند، حسب بيان المفوضية الأوروبية في بروكسل.

وحسب خبراء قانون فإن الاتحاد الأوروبي اعتباراً من الأحد المقبل لن يصبح قادراً على فرض رسوم إغراق على المنتجات الصينية وفقا لقواعده القديمة دون أن يكون عرضة لغرامات مرتفعة من جانب منظمة التجارة العالمية.

في الوقت نفسه فإنه اعتباراً من أمس، لن يكون هناك اتفاق بشأن كيفية حماية الشركات الأوروبية المتضررة من الصادرات الصينية الرخيصة في المستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا