• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

معهد الشارقة للتراث في مؤتمر الصناعات الثقافية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 ديسمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

شارك معهد الشارقة للتراث بورقة عمل في المؤتمر الدولي لتعزيز الحوار والتنوع من خلال الصناعات الثقافية، الذي عقد في العاصمة القطرية الدوحة من 6 إلى 8 ديسمبر الجاري، في قرية كتارا الثقافية في العاصمة القطرية الدوحة، بتنظيم من المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا)، وبالتعاون مع مكتب اليونسكو في الدوحة.

وجاءت ورقة العمل التي قدمتها خلود الهاجري، مدير مركز الحرف الإماراتية، باسم عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، بعنوان مساهمة قطاع الحرف التراثية في صون المهارات والمعارف التقليدية.

وركزت الورقة التي تمثل إضاءة سريعة لخبرة وتجربة معهد الشارقة للتراث لصون التراث الثقافي في إمارة الشارقة في دولة الإمارات، خصوصاً صون الحرف التراثية وحمايتها، ونقل وتوريث المهارات والمعارف الحرفية واستدامتها في ظل التحديات التي يواجهها قطاع الحرف والصناعات التقليدية، على أهمية وسبل صون التراث وحمايته والحفاظ عليه.ولفتت الورقة إلى أن اهتمام معهد الشارقة للتراث بالحرف والصناعات التراثية، ينطلق من مسألة أساسية هو ضرورة صون وحماية الإرث الثقافي والحرف والصناعات التراثية في ظل عصر التقنية الرقمية، حيث أمست الحرف والمهن التقليدية في حالة من النكوص والزوال، الأمر الذي يستوجب القيام بالحفاظ على القيمة التداولية والرمزية في آن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا