• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

كاميلي يعود عبر بوابة «النواخذة»

سيرجيو «الضحية السادسة» لـ «مقصلة المدربين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أصبح البرتغالي باولو سيرجيو مدرب دبا الفجيرة الضحية السادسة لمقصلة مدربي دوري الخليج العربي في الموسم الحالي، بعد مراد العقبي «اتحاد كلباء»، وليد عبيد «حتا»، بابلو روبيتو «بني ياس»، يوفانوفيتش «النصر»، بوكير «الإمارات»، ووضعت الخسارة القاسية أمام الوصل 0-8 المسمار الأخير في نعش المدرب الذي قاد «النواخذة» في 11 مباراة حصد خلالها 5 نقاط فقط بالتعادل 1-1 أمام بني ياس و2-2 مع العين، وبدون أهداف أمام الإمارات، الشباب، وحتا على التوالي.

وكشف سعيد الخطيبي نائب رئيس مجلس إدارة دبا الفجيرة أن قرار إقالة المدرب اتخذ مسبقاً قبل مباراة أمس الأول، عطفاً على نتائج الفريق الأخيرة، وفشله في تحقيق أي فوز في الدوري، مقابل التعاقد مع البرازيلي باولو كاميلي مدرب الإمارات السابق، والذي سيقود الفريق بداية من مباراة العين في كأس الخليج العربي، مؤكداً أن مساعي إنقاذ «النواخذة» ستتواصل خلال الفترة المقبلة، من خلال التعاقدات مع بعض اللاعبين الأجانب، خلال فترة الانتقالات الشتوية، وقال: الجميع يعرفون إمكانات دبا الفجيرة، مقارنة ببقية الفريق، ولكن الوضع الحالي لن يجعلنا نقف مكتوفي الأيادي، من أجل تحسين أوضاع الفريق، خاصة على مستوى اللاعبين الأجانب، في ظل تواضع المردود المقدم.

وأشار إلى أن الخسارة أمر وارد في كرة القدم، رغم صعوبة تقبل النتيجة العريضة أمام الوصل بالثمانية، وأضاف: الحديث عن تغيير بعض الأجانب لا يعني أن أداء اللاعبين المواطنين بالمستوى المطلوب، والجميع لاحظوا حالة التراخي في الأداء، ونحاول تدارك الأوضاع، من أجل الظهور بالمستوى المطلوب في مباراتي الوحدة والشارقة في الجولتين المقبلتين قبل انطلاقة «الميركاتو الشتوي»، في المقابل، اكتفى جمعة العبدولي عضو مجلس إدارة دبا ومدير الفريق الأول بوصف نتيجة مباراة أمس الأول بـ «الفضيحة»، رافضاً الإسهاب في الحديث عن المباراة.

ليما: طموحي لقب هداف الدوري

دبي (الاتحاد) ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا