• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

تعقيباً على «سارقي حقائب السيدات»

شرطة الشارقة تدعو الجمهور إلى التعاون وسرعة الإبلاغ عن الجرائم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 ديسمبر 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

أهاب العقيد محمد راشد بيات مدير عام العمليات الشرطية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، بأفراد الجمهور وخاصة الفتيات والسيدات اللاتي يتعرضن لمختلف أنواع الجرائم والتعديات بسرعة الإبلاغ عن هذه الجرائم أيا كانت طبيعتها وهوية مرتكبيها.

جاء ذلك تعقيباً على القبض على عصابة تضم ثلاثة أشخاص، من بينهم اثنان من الجنسية الآسيوية، تخصصوا في ارتكاب جرائم السرقة عن طريق خطف حقائب الفتيات والسيدات، مستقلين دراجات نارية في تنفيذ جرائمهم.

وأفاد أن من بين المسروقات التي تم ضبطها مع المتهمين، وعثر عليها بحوزتهم، لم يتم الإبلاغ عنها من قبل أصحابها، مؤكداً أن أجهزة الشرطة بالدولة قادرة على الكشف عن كافة أنواع الجرائم وملابساتها وملاحقة وضبط مرتكبيها أيا كانت الحيل والأساليب التي يتبعونها في ارتكاب جرائمهم، يدعم ذلك التعاون المستمر واليقظة التامة من قبل أفراد الجمهور ممن يتعرضون للجرائم أو يرتابون بشأن أي سلوكيات وتصرفات قد تؤدي لوقوع جريمة.

وأثنى العقيد إبراهيم مصبح العاجل مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بالجهود التي قام بها الفريق المكلف بمتابعة القضية والتي أدت إلى الإيقاع بالعصابة، مشيداً بالقدرات العالية التي يتميز بها عناصرها في مكافحة الجريمة وبسط الأمن في الإمارة.

وكانت شرطة الشارقة قد تلقت عددا من البلاغات تقدمت بها مجموعة من الفتيات والسيدات تفيد بتعرضهن للسرقة من قبل مجهولين بمناطق متفرقة من مدينة الشارقة، حيث يقوم هؤلاء اللصوص بسرقة حقائبهن، وهم يستقلون دراجات نارية، ويقودونها بسرعة كبيرة، ومن ثم يلوذون بالفرار.

ونوهت القيادة أنه، في ضوء البلاغات التي سجلت في مختلف مراكز الشرطة الشاملة بالشارقة، فقد قامت إدارة التحريات والمباحث الجنائية بتشكيل فريق أمني للبحث عن مرتكبي هذه الجرائم والقبض عليهم، ومن خلال البحث والتحري وجمع المعلومات، تمكن الفريق، من تحديد هوية أحد المشتبه بهم، ومعرفة مكان تواجده والقبض عليه، حيث تبين أنه يحمل جواز جزر القمر، وبالتحقيق معه، اعترف بقيامه بارتكاب مجموعة من الجرائم المشار إليها بالاشتراك مع شخصين آخرين من الجنسية الباكستانية.

وبمتابعة البحث والتحري، تمكن الفريق من معرفة مكان حضور المشتبه بهما الآخرين والقبض عليهما، وبالتحقيق معهما، اعترفا بتورطهما في ارتكاب الجرائم المذكورة، كما تم العثور بحوزتهم على كمية من الأموال والمقتنيات الشخصية والحقائب المسروقة، وتم توقيفهم وإحالتهم إلى النيابة العامة بالإمارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا