• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م

بهدف التعرف على أفكارهم وطموحاتهم

«الشباب والمخترعون» في قمة «رئيسات البرلمانات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

في مبادرة تعد الأولى من نوعها على مستوى العمل البرلماني العالمي، تستضيف القمة العالمية لرئيسات البرلمانات، التي تعقد في أبوظبي، الشباب والمخترعين وذلك في إطار حرص المجلس الوطني الاتحادي على إشراك الشباب والمخترعين في أعمال القمة، بهدف التعرف على أفكارهم وطموحاتهم في ما يتعلق بعدد من الموضوعات التي ستركز عليها القمة وهي: اجتماعية واقتصادية وعلمية وتكنولوجية وجيوسياسية.

وتعقد القمة العالمية لرئيسات البرلمانات خلال الفترة من 12-13 ديسمبر الجاري، بمشاركة 50 رئيسة برلمان ويشارك في القمة التي ستعقد تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، نحو 100 شخصية عالمية بارزة يستشرفون المستقبل، و1000 مشارك ومشاركة من كافة أنحاء العالم، و400 برلماني يمثلون 50 دولة، و100 برلماني عربي، و200 من الشباب في أول حوار بين رئيسات البرلمانات وشباب العالم، لتكون القمة نموذجاً رائداً في الطرح والنتائج ومنصة للحوار بما يتماشى مع تطلعات شعوب ودول العالم.

وتأتي مشاركة الشباب والمخترعين في القمة ترجمة لنهج الإمارات التي تتبنى سياسات وخطط عمل محددة لتطوير قدرات الشباب وتأهيلهم لحمل المسؤولية ورعاية إبداعاتهم وابتكاراتهم ليكونوا شركاء فاعلين في المساهمة في عملية صنع القرار وفي مسيرة التنمية الشاملة، ولحرص المجلس على تفعيل التواصل والشراكة المجتمعية لتعزيز مشاركة المواطنين في عملية صنع القرار، ولتسليط الضوء على أبرز التجارب والمبادرات الوطنية الرائدة في العديد من القطاعات الحيوية التي تحظى باهتمام بالغ، وطنياً وعالمياً. ويأتي حرص المجلس على إشراك الشباب في أعمال القمة في إطار نجاح دبلوماسيته البرلمانية الفاعلة في طرح موضوع الاهتمام بالشباب على المستوى العالمي خلال المشاركة في مختلف الفعاليات البرلمانية، لا سيما على صعيد فعاليات الاتحاد البرلماني الدولي والتي نتج عنها الموافقة على إنشاء منتدى الشباب البرلمانيين العالمي أحد أجهزة الاتحاد.

وحققت الشعبة البرلمانية إنجازاً مهماً على المستوى البرلماني العالمي بفوزها برئاسة المنتدى، الذي يعد أحد مقترحات الشعبة بهدف تشجيع مشاركة البرلمانيين الشباب وإمدادهم بالخبرات اللازمة للقيام بأدوار متميزة داخل أوطانهم إضافة إلى اعتبار المنتدى أحد اللجان الدائمة في الاتحاد.

وينظم المجلس الوطني الاتحادي بالتعاون مع 15 مؤسسات محلية واتحادية والقطاع الخاص «معرض المستقبل»، بهدف تسليط الضوء على الدور الرائد لدولة الإمارات في استشراف المستقبل وفي تعزيز مسيرة الابتكار، وتطوير بيئة محفزة على الإبداع تتواكب مع متطلبات الجيل الجديد، وعلى قصص النجاح الإماراتية في مجال الإبداع والابتكار من خلال عرض عدد من المشاريع المبدعة ودعم المخترعين الإماراتيين من خلال دعوتهم للمشاركة في المعرض وعرض اختراعاتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا