• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

يصل إلى حد «الهوس» ويتسبب في خلافات أسرية

الإفراط في تنظيف السيارة مؤشر على خلل نفسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يناير 2014

هناء الحمادي (أبوظبي) - يحرص الشاب عيسى حميد على تنظيف سيارته حرصا شديدا، ولا يكاد يمر يوم حتى ينظفها على الأقل مرتين، بصرف النظر عما إذا كانت تحتاج إلى غسل أم لا. وهو لا يقودها إلا حين يتأكد من نظافتها من الداخل والخارج، وإن وجدها غير نظيفة ومرتبة فإن حالته المزاجية تنقلب رأسا على عقب. وحال عيسى تنسحب على كثير من الشباب تحديداً ممن يفرطون في تنظيف سياراتهم لحد الهوس، ما ينجم عنه مشاكل أسرية وربما يتطور الأمر بشكل يتطلب معه أن يلجأ مثل هؤلاء الأشخاص إلى استشارة نفسية.

ميزانية شهرية

جاسم الملا، شابا يملك سيارة ذات دفع رباعي، يهتم بتفاصيل نظافة سيارتها فيخصص ميزانية شهرية لشراء أنواع من مساحيق لتنظيفها، بغض النظر عن أهميتها. إلى ذلك، يقول الملا «لم يمر يوم لم أنظف فيه سيارتي، فهوس نظافتها يجعلني أخصص وقتا من لتنظيفها الداخل والخارج، فهي تعبر عن شخصيتي». ويوضح: «غالبا أخصص وقت العصر للاهتمام بنظافة السيارة وأنا لا أثق بعمال محطات غسل السيارات فهم لا يجيدون أساسيات نظافة السيارات، لذا أقوم بتنظيفها بنفسي في كراج البيت للتأكد نظافتها بها وخاصة تحت المقاعد وفي أماكن قد لا تصل لها اليد». ولا يقتصر الأمر على ذلك، حيث يتجه هوس الملا إلى أبعد من ذلك فما أن يضع يديه على جير السيارة أو مقود السيارة حتى يعقم يديه سريعاً من خلال المناديل المعقمة خوفا من انتشار الأتربة على يديه.

أما الشاب ناصر الظاهري فمن المستحيل أن يركب سيارته دون تنظيف، فتنظيف السيارة شغله الشاغل، ويزداد الهوس لديه عندما تكون حالة الجو غير مستقرة ومحملة بالغبار والأتربة، فيكون هذا اليوم مثل الطامة الكبرى التي تجعله يشعر بالاكتئاب والضيق، إلى ذلك، يقول: «حالة الجو وخاصة إن كانت محملة بالأتربة والغبار يجعلني أشعر بالضجر لأن سيارتي ستتسخ»، موضحا «محطة غسيل السيارات القريبة من منطقتنا السكنية هي المكان الدائم واليومي لغسيل سيارتي، ورغم طابور الانتظار، والزحمة التي تستمر لمدة ساعتين أنتظر دوري». ويؤكد «من سابع المستحيلات أن أركب السيارة وهي في حالة من الفوضى، كما أنبه على أبنائي بعدم إلقاء المناديل، أو علب العصائر في السيارة، فهذه تجعلني عصبيا».

وعن شعوره بعد تنظيف السيارة، يقول الظاهري «عندما تخرج سيارتي من محطة غسيل السيارات وتكون أكثر لمعانا ونظافة فإن ذلك يجعلني أشعر بالفرح والسرور، وقد وضعت صندوقا صغيرا بالسيارة يضم كل أدوات النظافة استعمله في حالة قيام العائلة بنزهة في منطقة قد لا يوجد بها محطة غسيل سيارات، فاضطر لتنظيفها بنفسي».

مشاكل عائلية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا