• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

لتحسين الأداء العملي في الجانب الإداري والميداني

شرطة أبوظبي تطلق الأنظمة الأمنية والإدارية المساندة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، الأنظمة الأمنية والإدارية المساندة لتحسين الأداء العملي في الجانب الإداري والميداني، وذلك في إطار خطة التطوير والتحديث المستمر والاستفادة من التطور التقني في التحول للأنظمة الذكية، وذلك بحضور معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي واللواء مكتوم علي الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي واللواء عمير المهيري مدير عام العمليات الشرطية والعميد الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان مدير عام إدارة شؤون الأمن والمنافذ، والعميد علي خلفان الظاهري مدير عام العمليات المركزية، والعميد سعيد سيف النعيمي مدير عام المالية والخدمات، والعميد مبارك عبدالله المهيري، مدير عام الحراسات والمهام الخاصة والعميد عبيد سالم الكتبي مدير عام الإدارة العامة للموارد البشرية، ونواب المدراء العامين والضباط من مختلف الإدارات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي. وأكد معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي أن القيادة الحكيمة وفرت كافة الإمكانيات لشرطة أبوظبي لمواكبة أفضل الممارسات في المجال الأمني مما مكن من توفير أنظمة بجودة عالية وبسرعة أكبر وتكلفة أقل، وتقديم أفضل الخدمات للجمهور والحفاظ على أمن وطمأنينة وسلامة المجتمع ضمن إطار أولوية شرطة أبوظبي منظمة شرطية تدار بكفاءة وفاعلية. وأشار إلى أن شرطة أبوظبي تعمل باستمرار على تعزيز قدراتها ومواردها البشرية عبر الاستفادة من التقنيات الحديثة في إيجاد وسائل مبتكرة للتكيف مع المتغيرات في المجال الشرطي عبر تقليل زمن الاستجابة وتحقيق استراتيجية الوقاية من الجريمة، والعمل على تحسين بيئة العمل الداخلية لزيادة الإنتاجية وتحقيق تطلعات القيادة العامة لشرطة أبوظبي بأن تكون ضمن أفضل المؤسسات الشرطية.

وأوضح قائد العام لشرطة أبوظبي أن تطوير العمل الشرطي والأمني يجب أن يستمر في مواكبة آفاق التطوير التقني والعملي الهادف إلى إيجاد أدوات وإمكانيات الاتصال الفعال بما يلبي الطموحات ويحقق الأهداف والخطط، ويسهم في مواصلة تعزيز مهارات منتسبي القوة عبر تزويدهم بأحدث العلوم والمعارف في مجالات العمل الأمني المختلفة.

من جانبه، أكد اللواء مكتوم علي الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي أن إطلاق منظومة البرامج والأنظمة الأمنية والإدارية المساندة والمتمثلة في 12 برنامجاً جديداً لتطوير بيئة العمل الداخلية يصب في الاستفادة من الإمكانيات المتاحة بشرطة أبوظبي في الارتقاء بمستوى العمل الشرطي والأمني، عبر اختيار أفضل التقنيات التي تتواءم مع متطلبات العمل وفقاً لأفضل المعايير والممارسات التقنية في المجال الشرطي.

وأوضح الشريفي أن شرطة أبوظبي تعتمد أفضل المبادرات والاستراتيجيات الكفيلة لضمان عملية التطوير المتواصل والبحث المستمر عن فرص التحسين وتوفير خدمات تتميز بالإبداع والابتكار عبر الاستفادة من الكوادر البشرية في تلبية تطلعات شرطة أبوظبي، والتطلع نحو المزيد من النجاحات مما يصب في تعزيز الصورة الحضارية لشرطة أبوظبي.

وذكر العميد ناصر اليبهوني، مدير إدارة تقنية المعلومات والاتصالات بشرطة أبوظبي، أن إنجاز الأنظمة الأمنية والإدارية المساندة في شرطة أبوظبي جاء بفضل الدعم اللا محدود الذي تقدمه القيادة الشرطية وتوفير كافة الإمكانيات الكفيلة بالارتقاء بمستوى العمل الشرطي والأمني وبما يخدم مختلف الإدارات في شرطة أبوظبي، مضيفاً أن فريق التطوير بإدارة تقنية المعلومات والاتصالات الذي تم تشكيله تمكن من إنجاز الأنظمة الأمنية والإدارية في أقل من الوقت المطلوب وبتكلفة أقل مع ضمان جودة المخرجات لرفع كفاءة الأداء العملي عبر التحول الذكي في المجال الشرطي بشقيه الإداري والميداني.

وقال العقيد الدكتور مهندس إبراهيم الهنائي مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء بشرطة أبوظبي خلال كلمته التي ألقاها عن إدارة تقنية المعلومات والاتصالات إن استراتيجية شرطة أبوظبي في الاستثمار الأمثل للموارد البشرية تستخدم الموارد المتاحة بطريقة تمكنها من بناء قدرات متنوعة لتلبية الحاجة للتغيرات التي تشهدها بيئة العمل، والاستفادة من الدور الاستراتيجي لتقنية المعلومات في تعزيز البنية التحتية للقيادة العامة لشرطة أبوظبي بوصفها الأداة الملائمة في توقع التغييرات الاستراتيجية وتحقيق الاستجابة الفعالة عبر تحقيق التكامل بين تقنية المعلومات وعمليات تخطيط وتطوير الأعمال بشكل أكثر فاعلية.

واستعرض العقيد بركات الكندي، رئيس قسم أمن المعلومات في إدارة تقنية المعلومات والاتصالات البرامج الأمنية والإدارية المساندة التي تم إطلاقها والتي تستهدف تقديم أفضل الحلول التقنية لكافة القطاعات الشرطية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا