• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وسط تكهنات بفشل "جنيف 2"

الخوجة لـ"الاتحاد": إنهاء المعاناة الإنسانية يسبق حل الأزمة سياسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

الاتحاد نت- دينا مصطفى

وسط خطوات متعثرة، ينتظر المجتمع الدولي انفراجة للأزمة السورية وانعقاد مؤتمر "جنيف 2".

ولئن كانت توصيات مؤتمر "جنيف1" لم تنفذ، إلا أن كثيرا من المراقبين ما زالوا يعلقون آمالاً كبيرة على"جنيف 2".

وفي تصريح خاص لـ"الاتحاد" أكد خالد الخوجة عضو الائتلاف الوطني السوري أن لديهم بنودا محددة قبل الذهاب إلى "جنيف 2"، فهم لا يمانعون الذهاب إلى المؤتمر، الذي دعت إليه الأمم المتحدة، ولكن ضمن "محددات"، أولها "فك الحصار الذي يفرضه النظام السوري عن المدن والسماح لقوافل المساعدات للدخول إليها".

وأضاف الخوجة، خلال اتصال هاتفي معه من اسطنبول حيث يحضر اجتماعا لقوى المعارضة والثورة السورية، "في المدن المحاصرة مثل الغوطة واليرموك، يموت شخص كل 10 ساعات من الجوع. ووصل الأمر أن يقتات الناس على لحوم الموتى هناك".

وشدد الخوجة على أهمية تنفيذ المحددات الإنسانية أولاً قبل أي عمليه تقاربية لتحسين الأوضاع المعيشية في سوريا وذلك بعد تأكيد الائتلاف أنه سيحضر بعد أن أعلنت الأمم المتحدة عن سحب دعوة إيران، أكبر داعم إقليمي لنظام الأسد، لحضور الاجتماع.

أما المحدد الثاني، بحسب الخوجة فهو إطلاق سراح المعتقلين والنشطاء السياسيين بدءا من النساء والأطفال، مشيرا أنه "يوجد لدينا 10 آلاف إلى 12 ألف طفل وامرأة معتقلين بشكل تعسفي". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا