• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م
  01:12    رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية والإسلامية بالسنة الهجرية الجديدة    

3 قرارات

فريد علي: حادثة أسبريلا شوهت الأداء التحكيمي الجيد بـ«قمة الجولة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 ديسمبر 2016

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

أكد فريد علي الخبير التحكيمي أن التصرف الذي بدر من الكولومبي أسبريلا لاعب العين خلال مباراة فريقه أمام الوصل يجب أن يتوقف عنده كل المهتمين بالشأن التحكيمي، واصفاً ما بدر من اللاعب بحق حسن زهران لاعب الوصل بالسلوك المشين، الذي يعاقب عليه القانون بالبطاقة الحمراء المباشرة.

وأكد فريد علي أن الحكم محمد عبدالله حسن، الذي قاد قمة العين والوصل بالجولة العاشرة قدم أداءً جيداً مشيداً بقراراته التحكيمية الصائبة التي تخللت هذه المواجهة رغم حادثة أسبريلا، التي شوهت هذه المباراة، مشيراً إلى أنه كانت قد جرت بعيداً عن موقع حضور الحكم، والذي كان مشغولاً بمتابعة التوتر الذي شاب المباراة، في حين تقع مسؤولية رؤية هذه الحالة وتنبيه الحكم الأول إليها على عاتق الحكمين المساعدين، وكذلك الحكم الرابع، وهو ما لم يحدث في هذه المباراة.

ودعا فريد علي القائمين على التحكيم إلى دراسة حادثة أسبريلا عن كثب وتلمس أهمية التخلص من مثل هذه التصرفات التي تشوه صورة كرة القدم الإماراتية، مؤكداً أن التغاضي عن مثل هذه التصرفات قد يشجع العديد من اللاعبين على تقليدها في المستقبل، في المقابل أشاد فريد علي بالقرارات التي اتخذها الحكم محمد عبدالله حسن ويتقدمها إنذار كايو الوصل بعدما تحايل للحصول على ركلة جزاء إلى جانب صحة الإنذارين اللذين نالهما حسن زهران لاعب الوصل، وأدت إلى خروجه بالبطاقة الحمراء.

وعن الحالات الأخرى الأبرز التي شهدتها الجولة العاشرة، يرى فريد علي أن مباراة الأهلي والوحدة شهدت خطأً تحكيمياً واضحاً عندما حرم الحكم أحمد خليل من ركلة جزاء واضحة، بل وزاد على ذلك عندما قام بمنح اللاعب بطاقة صفراء محتسباً خطأ ضده بداعي التحايل، لافتاً إلى أن أحمد خليل تعرض إلى الإعاقة الواضحة من قبل حارس الوحدة، وهي الحالة التي لم يوفق فيها حكم المباراة.

وأكد فريد علي عدم صحة هدف التعادل الذي أحرزه الظفرة في مرمى دبا الفجيرة، والذي حمل توقيع عمر خريبين، ذلك لأن الأخير تلقى الكرة من ماكيتي ديوب، والذي كان في موقع التسلل لحظة تلقيه الكرة قبل ذلك، مشيراً إلى أن الحكم المساعد يتحمل مسؤولية احتساب هذا الهدف.

وفي تقييمه للأداء التحكيمي بالجولة العاشرة أكد فريد علي أن الأداء كان جيداً بشكل عام رغم بعض الأخطاء في معالجة بعض الحالات ويتقدمها حادثة أسبريلا، التي تعتبر شاذة وغير مقبولة في ملاعبنا، داعياً الحكام إلى المزيد من التركيز ذلك لأن مثل هذه الأخطاء تقع على عاتق الطاقم التحكيمي ككل وليس حكم الساحة وحده، في حين أن مثل هذه الحالات من شأنها أن تشوه أداء التحكيم مهما كان الحكم قوياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا