• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

الرئيس المنتخب تعهد بالحفاظ على الوظائف داخل الولايات المتحدة

الشركات الأميركية «المغادرة» تتحدى تهديدات ترامب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

نيويورك (أ ف ب)

قد تشكل تحذيرات الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بمعاقبة الشركات المتعددة الجنسيات في حال انتقالها إلى الخارج مخاطر جديدة لها، لكنها لن تؤثر على تلك التي تخطط لنقل الوظائف خارج البلاد.

وزار ترامب الخميس الماضي مصنع «كاريير» بعد حصول الشركة المتفرعة عن المجموعة العملاقة «يونايتد تكنولوجيز» على امتيازات ضريبية بقيمة سبعة ملايين دولار على عشر سنوات، للحفاظ على 1100 وظيفة في إنديانا. وقال ترامب «لن تواصل الشركات مغادرة الولايات المتحدة من دون أن تكون هناك عواقب. لقد انتهى ذلك. لقد انتهى».

وأكد ترامب «بإمكان (الشركات) المغادرة من ولاية إلى أخرى، والتفاوض على اتفاقات مع ولايات مختلفة، إلا أن مغادرة البلاد سيكون أمراً صعباً للغاية». ولم يدل ترامب بتفاصيل حول خطته لممارسة ضغوط على الشركات للحفاظ على الوظائف داخل الولايات المتحدة، ولكن قد يكون إلغاء العقود الحكومية إحدى تلك الوسائل. وسيجعل ذلك الشركات التي تعمل في مجالات الدفاع والأعمال العامة والخدمات العامة عرضة للعقوبات بشكل خاص. وقال خبير، اشترط عدم الكشف عن اسمه: «على سبيل المثال، فإن شركة بوينج ستضطر للعب وفق قواعده في حال رغبتها في تجديد عقودها مع الحكومة». وتعهد ترامب قبل انتخابه الحفاظ على وظائف العمال ضمن نطاق الأراضي الأميركية، وتعهد أن تكون الولايات المتحدة مكاناً أفضل للأعمال عبر اقتطاعات ضريبية وتبسيط القوانين.

وقال هال سيركين، وهو خبير في التصنيع من مجموعة بوسطن للاستشارات، إن «هناك الكثير من الخطط بالفعل». وأضاف: «يراقب الرؤساء التنفيذيون للشركات الأخبار عن كثب ويسعون لمعرفة معنى ذلك بالنسبة لأعمالهم»، لكن بعض الشركات أكدت أن تهديدات الرئيس المنتخب لا تكفي لإرغامها على تغيير خططها.

وكانت شركة «كاتربيلار» أعلنت في مارس 2015 اعتزامها إغلاق أحد مصانعها في جولييت في ولاية إيلينوي، لصنع مضخات الغاز وصمامات، بالإضافة إلى نقل 230 وظيفة إلى المكسيك. وقال متحدث باسم الشركة: «نحن مستمرون في تطبيق الخطة التي أعلن عنها سابقاً في إطار الجدول الزمني المعلن». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا