• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الدولة إلى معرض السياحة في مومباي تحت شعار «زوروا الإمارات»

الهند تتقدم الأسواق المصدرة للسياح بـ250 ألف زائر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 فبراير 2016

رشا طبيلة (أبوظبي)

أكد مسؤولون في قطاع السياحة والطيران في الدولة، أن الهند تحل ضمن المراتب الثلاث الأولى بعدد السياح والمسافرين القادمين للإمارات، مشيرين إلى استمرار العمل على تعزيز التعاون في مجال النقل الجوي والسياحة من خلال تكثيف الجهود الترويجية وتعزيز اتفاقيات النقل الجوي وشبكات الناقلات الوطنية بين البلدين.

وقال محمد خميس بن حارب المهيري مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار: «إن السوق الهندي من أهم الأسواق المصدرة للسياح للإمارات، وأوضح الدولة ستشارك للمرة الأولى في معرض سياحي في مومباي الشهر الجاري تحت جناح موحد بعنوان (زوروا الإمارات)، يتضمن الهيئات السياحية في إمارات الدولة والفنادق ومكاتب السفر، حيث تحظى العلاقات الثنائية ببعد تاريخي واجتماعي، سواء في المجال التجاري أو السياحي، إضافة إلى وجود شبكة طيران قوية ومباشرة الأمر الذي يعزز من التبادل السياحي بين البلدين».

وحسب بيانات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة لأحد عشر شهراً من العام الماضي، حلت الهند في المرتبة الأولى على الأسواق الخارجية المصدرة للسياح، بواقع 250,2 ألف نزيل فندقي بنمو 21% بحصة 7%، وأشار المهيري إلى أن المجلس بالتعاون مع الجهات والهيئات السياحية المحلية يكثف حملاته الترويجية في الهند بشكل سنوي من خلال تعزيز المشاركة في المعارض وتنظيم الجولات التعريفية. من جهته، قال سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني: «نتطلع لتطوير العلاقة في مجال النقل الجوي إلى أبعاد جديدة من خلال تعزيز اتفاقية النقل الجوي والتي تعد مقيدة حالياً، لتصبح أكثر تحريراً للأجواء وتلبي حاجة سوق السفر وتوسع الناقلات الوطنية».

وأكد، أن دور الناقلات الوطنية لا يقتصر فقط على استقطاب المسافرين من الهند إلى الإمارات أو من الإمارات إلى الهند، بل إنها تأتي بالمسافرين من جميع أنحاء العالم أليها من خلال شبكات الربط الجوي.

وشدد السويدي على أن الهند تعد من أهم الأسواق المصدرة للسياح إلى الدولة، لافتاً إلى توفر رحلات مباشرة بين الإمارات وأهم المدن الهندية تسهم في تعزيز نمو العلاقة بين البلدين.

وحسب آخر بيانات الهيئة العامة للطيران المدني، تسير الناقلات الوطنية «الاتحاد للطيران»، و«طيران الإمارات»، و«فلاي دبي»، و«العربية للطيران» 511 رحلة أسبوعية إلى مدن هندية عدة، منها 500 رحلة ركاب و11 رحلة شحن من إجمالي ألف رحلة أسبوعية مشتركة بين البلدين .

وحسب بيانات مطارات دبي، سجلت شبه القارة الهندية أكبر زيادة في إجمالي عدد المسافرين في نوفمبر 2015 بواقع 160.6 مسافر مدعومة بنمو الطلب على السفر وإطلاق خطوط جديدة من بينها رحلات شركة سبايس جت في اتجاه مدينتي كوزي كود وأمريتسار الهنديتين. أما في مطار أبوظبي الدولي، فكانت الوجهات الخمس الأكثر نمواً في عام 2015، هي الهند والمملكة المتحدة وألمانيا والسعودية والولايات المتحدة، ووصل مجموع حركة المسافرين لهذه الوجهات عبر مطار أبوظبي الدولي إلى أكثر من 9 ملايين مسافر. وفي السياق ذاته، قال ناصر النويس رئيس مجلس إدارة «روتانا للفنادق»، إن الهند تعد من أهم 5 أسواق مصدرة للنزلاء لفنادق روتانا في الدولة، حيث تستقطب الدولة السياح الهنود سواء للأعمال أو الترفيه أو زوار المعارض والمؤتمرات والفعاليات، مشيراً إلى أن توسع شبكة الناقلات الوطنية والشراكات التي تقوم بها يسهم في تعزيز النمو السياحي بين البلدين. وأكد النويس أن روتانا تتعاون بشكل مستمر مع الهيئات السياحية المحلية للترويج للدولة في الخارج من خلال المشاركة في المعارض والجولات التعريفية، لا سيما في عدة مدن هندية، لافتاً إلى أن وجود مكتب تسويقي لروتانا في الهند يسهم في تعزيز العمليات الترويجية للشركة هناك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا