• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بدء المرحلة الثانية من «التبادل المعرفي»

«دبي للمرأة» تتبنى تطوير القيادات النسائية الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

دبي (الاتحاد)- تتواصل في إمارة رأس الخيمة جلسات المرحلة الثانية من «برنامج القيادات النسائية للتبادل المعرفي»، التي بدأت صباح السبت الماضي وتستمر حتى يوم الخميس 23، وهو أول برنامج في المنطقة يستهدف تبادل الخبرات في مجال القيادات النسائية، بتنظيم من مؤسسة دبي للمرأة بالتعاون مع شبكة «نساء من أجل التنمية المستدامة» و«معهد ميل» في مملكة السويد.

ويضم البرنامج جلسات حول الإرشاد في القيادة المستدامة والتخطيط نحو تحقيق الأهداف المؤسسية على نطاق واسع، ومناقشة كيفية نقل المعرفة الجماعية والخبرات وتصميمها في نماذج تعليمية يستفاد منها في المؤسسات، بالإضافة إلى تبادل الأفكار حول جميع التحديات التي تواجهها المرأة القيادية في مواقع مختلفة، وكيفية إدارة الأزمات في المنظمات المؤسسية.

كما يركز البرنامج على جلسات المناقشات الجماعية، وتدريب المشاركات على ممارسة أدوارهن كقياديات بشكل احترافي، وقيادة الآخرين في المؤسسات على النهوض بالعمل الوظيفي والتغلب على العقبات والتحديات.

وشملت المرحلة الأولى من البرنامج والتي جرت في السويد في أغسطس من العام الماضي 2013، أنشطة متنوعة وورش عمل لمناقشة مفاهيم الإدارة الحديثة الرائدة ومواجهة التحديات واتخاذ الإجراءات القيادية نحو التغيير وزيارات ميدانية للشركات والجامعات.

وفي نهاية المرحلة الثانية، ستكون المشاركات قد اكتسبن المهارات اللازمة للنهوض بقدراتهن القيادية وتوظيفها على المدى البعيد على الصعيدين الشخصيي والمهني.

والتحقت بالبرنامج 14 مشاركة من دولة الإمارات العربية المتحدة من القطاعين العام والخاص.

وتحرص مؤسسة دبي للمرأة باستمرار على إطلاق المبادرات التي من شأنها تعزيز دور المرأة الإماراتية في المجال المهني والأعمال، ويهدف إلى تطوير القيادات النسائية الإماراتية والذي يعتبر أحد المحاور الرئيسية التي تعمل عليها في المؤسسة، علاوة على تركيزه على التمثيل الدولي للقيادات النسائية في الخارج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض