• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  01:57    قرقاش: قلقون من أن الدبلوماسية قد تأثرت بسبب التسريبات        01:59    قرقاش: قدرات الوسطاء قد تأثرت بسبب تسريب المطالب        02:00    قرقاش: تسريب المطالب قوض الوساطة الكويتية         02:00    قرقاش: ما كان مقبولا من قطر قبل سنوات لم يعد كذلك        02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك    

قتيل وجرحى بهجوم إرهابي على مصنع غاز في فرنسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 يونيو 2015

(رويترز)

أفادت تقارير إعلامية فرنسية أن شخصا واحدا على الأقل لقي حتفه اليوم الجمعة وأصيب آخرون في هجوم يشتبه أنه إرهابي على مصنع بجنوب شرق فرنسا.

وقالت صحيفة «لوموند» الفرنسية إن شخصين يستقلان سيارة اقتحما مصنعا للغاز بمنطقة سان كانتان فالافييه قرب مدينة جرينوبل، وكان أحدهما يرفع علما يعتقد أنه لتنظيم «داعش» الإرهابي.

وقالت مصادر بالشرطة الفرنسية إن المهاجمين فجرا أسطوانات غاز في مبنى الشركة. وذكرت تقارير إعلامية أنه تم العثور على رأس معلق على سياج في مصنع الغاز وبجوارها راية عليها كتابات بالعربية.

وتشكلت وحدة طوارئ في مستشفى محلي لعلاج الإصابات الكثيرة التي نجمت عن الهجوم. وأفادت مصادر قريبة من الملف أن وزير الداخلية برنار كازنوف توجه إلى موقع الانفجار. وتم توقيف الشخصين الذين نفذا الهجوم تباعا، صحيفة «لو دوفين ليبر» الفرنسية، كما تم تشديد الأمن في جميع المواقع الحساسة إثر الهجوم. 

وعلق الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند على الحادث قائلا إن الهجوم الذي وقع في فرنسا ذو «طبيعة إرهابية». وأضاف أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات للحيلولة دون وقوع مزيد من الهجمات.