• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الشرعية» تحرز مكاسب جديدة في تعز ونهم .. و«التحالف» يقصف الانقلابيين في صعدة

لواء مدرعات من حضرموت إلى مأرب تمهيداً لتحرير صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 ديسمبر 2016

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء، عدن)

بدأ الجيش اليمني بتحريك لواء مدرعات من حضرموت (جنوب شرق) إلى مأرب (شرق) في تكتيك قد يسبق هجوما عسكريا وشيكا لتحرير صنعاء من مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية. وقال مصدر بمدينة سيئون المقر الرئيسي للمنطقة الأولى بالجيش لـ»الاتحاد» «إن اللواء 37 مدرّع المرابط في منطقة الخشعة حرك فعليا عربات كبيرة تنقل دبابات ومدرعات إلى مأرب حيث مقر قيادة الجيش بهدف تعزير القوات التي تقاتل الانقلابيين في صرواح، وفي الجوف، وفي بلدة نهم القريبة من العاصمة»، متوقعا حملة واسعة وشيكة لدحر المليشيات من هذه المناطق وصولا إلى استعادة صنعاء.

ونفذ طيران التحالف العربي أمس غارات مكثفة على المليشيات في صعدة المعقل الرئيس للمتمردين. واستهدفت نحو 15 غارة مواقع وتجمعات في منطقة البقع الحدودية مع السعودية. بينما أصابت خمس غارات مواقع ببلدة باقم. كما استهدفت 4 غارات تجمعات في مدينة حرض الحدودية بمحافظة حجة حيث يستمر القتال على الأرض بين قوات الشرعية والانقلابيين. ونفذ الطيران أيضا 10 غارات أصابت مواقع للمليشيات في بلدات الدريهمي وبيت الفقيه والصليف بمحافظة الحديدة المطلة على البحر الأحمر.

وقصفت مقاتلات التحالف تجمعات للمليشيات في منطقة حيد بن عقيل ببلدة عسيلان في شبوة، ودمرت هدفاً في بلدة صرواح غرب مأرب. وأصابت ضربة جوية موقعاً للانقلابيين في وادي العصرات ببلدة نهم الواقعة شمال شرق صنعاء، بالتزامن مع تحرير قوات الجيش والمقاومة جبلا استراتيجيا في نهم بعد اشتباكات خلفت 6 قتلى من المتمردين، وفق المتحدث باسم المقاومة عبدالله الشندقي الذي أضاف «إن قوات الشرعية تمكنت من تحرير جبل بابين والتباب المحيطة به في منطقة يام الجبلية شمال شرق نهم، واستولت على أسلحة ورشاشات متوسطة وكميات من الذخائر». وقتل وجرح عدد من المتمردين في مواجهات عنيفة مع الجيش والمقاومة، بمحافظة الجوف. وقال مصدر عسكري «إن أبطال الجيش والمقاومة الشعبية شنوا، هجوما على مواقع الانقلابيين، في جبهة حام، بمديرية المتون، واسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيات».

وفي تعز، تواصلت المعارك بين المليشيات وقوات الشرعية المدعومة جوا من طيران «التحالف» الذي شن 8 غارات على مواقع الانقلابيين في منطقة الضباب وجبلي هان والأسود. وقتل 11 متمردا وجرح العشرات، في الاشتباكات. وذكر بيان صادر عن الجيش أن قوات حكومية مسنودة بجماعات المقاومة حققت انتصاراً جديداً على المليشيات في الناحية الجنوبية لمحافظة تعز، موضحاً أنه تم تحرير تبة الخزان المطلة على سد الخزجة وجبل عنعن وجبال الصوالحة في بلدة المقاطرة المتاخمة لمحافظة لحج.

وسقط قتلى وجرحى من المليشيات الانقلابية في كمين للمقاومة الشعبية مساء استهدف مركبة عسكرية كانت تقلهم في بلدة الصومعة بمحافظة البيضاء. وقالت مصادر محلية إن رجال المقاومة استهدفوا المركبة بالقرب من نقطة في منطقة العقلة بمديرية الصومعة، مؤكدة مقتل وجرح من كان على متنها. في وقت التقى مستشار الرئيس اليمني محمد موسى العامري بقيادات المقاومة الشعبية بمحافظة البيضاء، وناقش معهم المستجدات والأوضاع الميدانية. وأشار العامري إلى أن الحكومة تمضي نحو استعادة الدولة من الانقلابيين، بعد رفضهم خيارات السلام وتصعيدهم الأخير عبر تشكيل ما يسمى حكومة الإنقاذ، التي تأتي ضمن مسلسل الانقلاب على الدولة وتدمير الوطن. ولفت إلى أنه لا خيار أمام اليمنيين سوى بناء الدولة الاتحادية والمضي في مشروع الأقاليم والتي سيجد فيها جميع اليمنيين العدالة والمساواة والحل العادل لكافة قضاياهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا