• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

أولى المواجهات المنتظرة في ربع النهائي

الأرجنتين وكولومبيا.. قمة «الإثارة والتحدي» الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 يونيو 2015

نيقوسيا (أ ف ب) ستكون مباراة الأرجنتين مع كولومبيا في ربع النهائي الليلة أولى مواجهات العيار الثقيل في كوبا أميركا لمنتخبات أميركا الجنوبية المقامة في تشيلي حتى الرابع من يوليو المقبل. وستجمع المباراة المقررة على استاد يو ساوساليتو في فينيا دل مار، العبقري الأرجنتيني ليونيل ميسي وباقي ترسانة المدرب تاتا مارتينو من جهة، ومن جهة أخرى صانع الألعاب الموهوب خاميس رودريجيز وكتيبة المدرب الأرجنتيني خوسيه بيكرمان الذي سيواجه أبناء جلدته. وينتظر عشاق اللعبة عرضاً لائقاً بعد الأداء المخيب للآمال حتى الآن للأرجنتين التي فشلت في النسخة الأخيرة في بلوغ نصف النهائي على أرضها وكولومبيا الحالمة بلقبها الثاني بعد 2001. فبعد يومين من عيد ميلاده الثامن والعشرين وستة أيام من خوضه مباراته الدولية المئة مع منتخب بلاده، ينتظر أن يحمل ميسي الأرجنتين على كتفيه، ليثبت قدرته على التألق مع بلاده على غرار فريقه برشلونة الإسباني الذي قاده إلى المجد في العقد الأخير. وتطمح الأرجنتين تحت عباءة ميسي إلى إحراز لقبها الأول في المسابقة القارية منذ عام 1993 في الإكوادور، عندما توجت للمرة الرابعة عشرة في تاريخها، وتأمل في إكمال المشوار إلى نهائي سانتياجو لمعادلة الرقم القياسي في عدد مرات إحراز اللقب والذي تحمله الأوروجواي (15). لكن «البرغوث» ميسي لم يسجل حتى الآن سوى مرة يتيمة في ثلاث مباريات، ومن نقطة الجزاء، وكان بعيداً عن مستوياته الخارقة في الموسم المنصرم عندما سجل 58 هدفاً في 57 مباراة وقاد برشلونة إلى ثلاثية تاريخية في الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا. وتصدرت الأرجنتين مجموعتها الأولى في الدور الأول مع سبع نقاط بتعادل مع الباراجواي 2-2 وفوزين على الأوروجواي 1-صفر وجامايكا 1-صفر، فيما بلغت كولومبيا ربع النهائي كأحد أفضل منتخبين احتلا المركز الثالث من مجموعة ثالثة صعبة بعد بداية بطيئة شهدت خسارتها أمام فنزويلا صفر-1 ثم فوز لافت على البرازيل 1-صفر واختتمت مشوار الدور الأول بتعادل سلبي مع البيرو صفر-صفر. وقال ميسي أفضل لاعب في العالم أربع مرات (رقم قياسي) والمرشح القوي لنيلها مرة خامسة: «دخلنا الآن في مسابقة أخرى ولن يكون مسموحاً ارتكاب أي خطأ، ما حصل ضد الباراجواي (أهدرت الأرجنتين تقدمها بهدفين) وضد جامايكا (تراجع كبير في الشوط الثاني) لا يجب أن يتكرر، وإلا سنحزم حقائبنا». ويتوقع أن يعود المهاجم سيرخيو أجويرو، الذي أراحه مارتينو ضد جامايكا، إلى تشكيلة «ألبي سيليستي» بعد إدراك هداف الدوري الانجليزي مع مانشستر سيتي الشباك مرتين حتى الآن، إلى جانب الجناح أنخل دي ماريا وصانع اللعب خافيير باستوري بالإضافة إلى ميسي. وتوقع قائد الوسط خافيير ماسشيرانو، زميل ميسي في برشلونة، معركة بدنية في المباراة: «خلق اللعب سيكون أصعب بكثير من تدميره، ينبغي أن نكون صبورين إذا لم نسجل بسرعة، حتى في ربع الساعة الأخير نملك اللاعبين القادرين على صنع الفارق». وحتى الآن التقى المنتخب الأرجنتيني مع منتخبات تعتمد على اللعب الدفاعي البحت مع تضييق المساحات بأقصى صورة ممكنة مما قلص الدور المهاري لميسي وأجويرو وأنخيل دي ماريا في المباريات الماضية، ولكن أمام كولومبيا من المتوقع أن يكون الوضع مختلفاً، حيث يلعب الخصم بشكل هجومي أيضاً مما قد يمنح الفرصة أمام مثلث الرعب الأرجنتيني لإظهار إمكانياتهم الحقيقية. وقال لاعب الوسط الأرجنتيني لوكاس بيليا: «على الأرجح نحتاج إلى اللعب بمزيد من الحذر، ولكن في الوقت ذاته علينا أن نسعى لتحقيق الفوز مثلما فعلنا حتى الآن». واتفق معه دي ماريا نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي لكنه حذر من أن المنتخب الكولومبي لن يكون بالخصم الهين أبداً. وأشار دي ماريا: «لديهم أيضا خط هجومي رائع، وهم يتطلعون للحصول على مساحات كافية للعب، إذا فعلوا ذلك سنكون على موعد مع مباراة هجومية من الطراز الأول». في المقابل، لم يكشف خاميس، لاعب ريال مدريد الإسباني، بالإضافة إلى زميله المهاجم راداميل فالكاو جارسيا حتى الآن عن القيمة الفعلية لكولومبيا من الناحية الهجومية، وقال الأول: «الكل ينتظر هذه المباراة، ستكون مواجهة جميلة». وأضاف رودريجيز: «الأرجنتين تلعب بشكل جيد للغاية، لكنهم يمنحون الفرصة للمنافس أيضا للعب، مقتنعون تماماً بأن المباراة متكافئة، إنهم يلعبون بشكل جيد وكولومبيا تحاول أن تفعل ذلك أيضا، ستكون مباراة جميلة». وأشار فيكتور إيباربو مهاجم روما الإيطالي إلى أهمية مراقبة الخط الهجومي للأرجنتين: «يجب أن نبقى مركزين، يمتلكون السرعة على غرار ميسي، أجويرو ودي ماريا، لكن لدينا أيضاً بعض اللاعبين الممتازين، فريقهم رائع لكنه ارتكب بعض الأخطاء يجب استغلالها بذكاء». وسيفتقد بيكرمان، الذي أشرف على الأرجنتين سابقاً، لكارلوس سانشيس الموقوف ولاعب الوسط المدافع أدوين فالنسيا المبتعد حتى نهاية الدورة بسبب إصابته بتمزق كامل في الرباط الصليبي لركبته اليمنى. ويتوقع أن يدفع مارتينو بالحارس سيرخيو روميرو والمدافعين بابلو زاباليتا وايزيكييل جاراي ونيكولاس أوتامندي وماركوس روخو ولاعبي الوسط لوكاس بيجليا وماسشيرانو وباستوري والمهاجمين ميسي وأجويرو ومارتينو. أما بيكرمان فيتوقع أن يزج بالحارس دافيد أوسبينا والمدافعين سانتياجو أرياس وكريستيان زاباتا وخيسون موريو وبابلو أرميرو ولاعبي الوسط أدوين كاردونا وأليكس ميخيا وخوان كوادرادو وخاميس رودريجيز والمهاجمين تيوفيلو جوتييريز وراداميل فالكاو. ويتفوق المنتخب الأرجنتيني في مجموع المواجهات المباشرة مع نظيره الكولومبي حيث فاز عليه 17 مرة مقابل 8 هزائم وسبعة تعادلات. ويلتقي الفائز من مباراة الليلة في فينا دل مار، في المربع الذهبي مع الفائز من المواجهة الأخرى بدور الثمانية بين البرازيل وباراجواي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا