• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

جيش جنوب السودان يسيطر على «ملكال» الاستراتيجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

جوبا (وكالات) ـ أعلن جيش جنوب السودان أمس السيطرة الكاملة على مدينة ملكال الاستراتيجية عاصمة ولاية أعالي النيل، وهي المدينة الكبرى الأخيرة التي كانت خاضعة للمتمردين بعد أسبوع من حرب شوارع شرسة. فيما طلب رئيس جنوب السودان، سلفا كير ميارديت، من البرلمان الموافقة بشكل عاجل على إعلان حالة الطوارئ في الولاية الغنية بالنفط، حيث تدور الاشتباكات بين قوات الحكومة والمتمردين.

وصرح المتحدث باسم الجيش فيليب أغير ان «ملكال باتت أخيرا بين يدي جيش جنوب السودان». وتابع «تم طرد (المتمردين) من المدينة بعد أسبوعين من القتال». وأضاف أغير، أن بور التي استعاد الجيش السيطرة عليها، كانت «هادئة» أمس. وتابع «لكننا نطارد المتمردين على بعد حوالى 60 كلم شمال المدينة».

وتعتبر ملكال عاصمة ولاية أعالي النيل، الى جانب بور كبرى مدن ولاية جونقلي (شرق)، وبنتيو، كبرى مدن ولاية الوحدة (شمال) مراكز القتال الاساسية في النزاع الدائر في جنوب السودان منذ منتصف ديسمبر.

من جانب آخر وحسب وثيقة نشرها البرلمان أمس، طلب سلفا كير قطع عطلة البرلمان وعقد جلسة طارئة لتمرير قرار إعلان حالة الطوارئ في ولاية أعالي النيل خلال 15 يوما.

كما يسعى سلفا كير لإعلان حالة الطوارئ في ولايتي جونقلي ويونيتي.

وسيطرت قوات الحكومة على بور عاصمة جونقلي مطلع هذا الأسبوع. وتغلبت قوات الحكومة أيضا على المتمردين في بانتيو عاصمة يونيتي في العاشر من يناير الجاري. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا