• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

السلطات الاسرائيلية تقر بهدم ألف منزل في النقب سنوياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

القدس المحتلة، رام الله (الاتحاد) قال عاميحاي يوغيف، مركز منظمة "رغبيم" التي أقيمت عام 2006 وتعمل على مصادرة الأراضي وبناء المستوطنات في الضفة الغربية والنقب، إن وزارة الداخلية الإسرائيلية و"دائرة أراضي إسرائيل"، بالتعاون مع منظمة "رغيبيم"، و"الصندوق القومي اليهودي"- الكيرن كاييمت" تقوم بهدم نحو ألف بيت في النقب سنويًا، بذريعة بنائها من دون ترخيص. وأضاف يوغيف، لموقع "الصوت اليهودي – هكول هيهودي"، امس الأربعاء، بأنه يوجد اليوم في النقب 220 ألف عربي يسكنون على مساحة تقدر ب 13 ألف كيلومتر مربع، وبحسب التقديرات فإن هناك قرابة 70 ألف بيت غير مرخص، في القرى والبلدات المعترف بها وغير المعترف بها، بمعنى أن هذه البيوت مهددة بالهدم في أي لحظة بحسب رؤية منظمة "رغبيم". وادعى يوغيف، أن المؤسسة الإسرائيلية تشعر بالإحباط من هذا الوضع حيث إن سكان النقب يبنون سنويًا بين ألفي إلى ثلاثة آلاف بيت في القرى والتجمعات غير المعترف بها ما يجعل حملات الهدم رغم ضراوتها أقل تأثيرًا على واقع الانتشار الديموغرافي الذي تسعى المؤسسة الإسرائيلية بكل أذرعها من خلال حملات الهدم للحد منه قدر المستطاع، بحسب زعمه. وبحسب تصنيفه للقرى غير المعترف بها وعددها وأماكن تواجدها زعم يوغيف، أن جميع القرى التي تقع في مثلث بئر السبع عراد يروحام، هي قرًى غير شرعية، وبالتالي تجوز إزالتها وطرد سكانها منها حسب تصنيفه هذا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا