• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

شعراء وشاعرات عرب في مهرجان لوديف الفرنسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يوليو 2014

تنعقد خلال الأيام 16 20 يوليو 2014، الدورة 17 لمهرجان لوديف الشعري (أصوات المتوسط) ويضم شعراء من أغلب دول البحر الأبيض المتوسط، فمن العالم العربي يشارك كل من الشعراء والشاعرات: ميلود حكيم (الجزائر) منصف المزغني (تونس) خالد دينيا ومحمد العمراوي (المغرب) شريف الشافعي (مصر) هند شوفاني (الأردن) ليلى عيد (لبنان) مايا أبو الحيات، ومروان مكحول (فلسطين) وحازم العزمة (سوريا).

يتضمن البرنامج لقاءات وحوارات مع الجمهور وسوقاً مفتوحاً للكتاب الشعري وحفلات توقيع للدواوين الصادرة وقد أصدرت دار فيديروب للنشر الفرنسية هذه الأيام مجموعات شعرية مزدوجة اللغة بالعربية والفرنسية لعدد من الشعراء من أمثال الشاعر التونسي منصف المزغني وقد قام بترجمة أشعاره الشاعر أيمن حسن وعنوان الكتاب بالعربية: شحرور المدينة المُعْتقلة.

القراءات الشعرية في مهرجان لوديف تكون في كل أرجاء المدينة وساحاتها وزواياها وذلك باللغة الأصلية وهي مصحوبة بممثلين وممثلات من فرنسا يتولون قراءة النصوص الأجنبية مترجمة إلى الفرنسية. كما أن المهرجان أصدر كتاباً متاحاً على موقعه فيه تعريف بالشعراء ومواعيد قراءاتهم في مدينة لوديف الصغيرة العدد والتي تحتضن الشعراء والشاعرات وتشارك البلدية والجهات المدنية الكثيرة في هذه التظاهرة التي تزداد أهمية عاما بعد عام.

وتتميز هذه الدورة باستضافة المخرج الإيراني العالمي والشاعر عباس كياروستامي الذي ستكون له لقاءات مع الجمهور للحديث والقراءات الشعرية ومشاهدة البعض من أفلامه ذات الصدى العالمي مثل «أين بيت صديقي؟» و«طعم الكرز»، كما سيحتفل المهرجان بصدور أعمال كياروستامي الشعرية الكاملة مترجمة إلى الفرنسية.

(الاتحاد أبوظبي)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا