• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

السجن والإبعاد لشاب وفتاة اقتحما منزل مواطن دون أذنه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 يناير 2017

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

عاقبت محكمة جنايات الظفرة برئاسة المستشار عمرو يوسف فؤاد، وعضوية القاضيان عبدالرحمن معتصم، وعلي عبدالله الزعابي، وحضور مصطفى عبادة رئيس نيابة الظفرة، وأمانة سر عبدالله الحمادي، شاباً وفتاة من «الجنسية الآسيوية» بتهمة دخول مسكن مواطن من دون إذنه، وهتك العرض بالرضا والزنا، بالسجن لمدة عام والإبعاد للفتاة، كما عاقبت الشاب بالحبس لمدة شهرين والجلد 80 جلدة، والإبعاد عن الدولة بعد انقضاء العقوبة.

وكانت النيابة العامة قد قدمت المتهمين إلى المحكمة بعد أن ألقت الشرطة القبض عليهما داخل مسكن أحد المواطنين الذي أبلغ عنهما بعدما شاهدهما في موضع مخل للآداب داخل المنزل.

وأمام المحكمة، أنكرت المتهمة أنها مارست الجنس مع المتهم الأول، ولم تلتق به، وأنه هو من دخل مسكن كفيلها، وحاول التودد إليها، ولكنها لم تستجب له وطالبت بالبراءة وتسفيرها إلى موطنها، خاصة أن لديها ظروفاً عائلية صعبة تستلزم سفرها إلى موطنها، وأن تراعي معها المحكمة أقصى درجات الرأفة والرحمة.

كما أنكر المتهم أنه اختلى بالمجني عليها، وقام بهتك عرضها بالرضا أو ممارسة الجنس معها. وطالب المتهم ببراءته من الاتهامات الموجهة إليه، وبناء عليه حكمت المحكمة بحكمها السابق.

في الوقت ذاته، نظرت المحكمة قضية آسيوي قدم رشوة لرجال التحريات بعد أن ضبطوه خلال عمله لدى غير الكفيل، بالإضافة إلى إقامته بصورة غير مشروعه داخل الدولة.

حيث اعترف المتهم بالاتهامات الموجهة إليه، مؤكداً أنه كان يعمل لدى غير الكفيل، وأن لديه إقامة، ولكنها منتهية ولم يقم بتجديدها، وأنه خالف قوانين الإقامة داخل الدولة.

وبناء عليه، أرجأت المحكمة النطق بالحكم إلى جلسة 16 فبراير المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا