• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

العبادي واثق من دعم ترامب دون «مقايضة» بالنفط

علاوي: تشكيل قوات خارج النظامية «يزيد المشاكل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 نوفمبر 2016

بغداد (وكالات)

اعتبر رئيس «ائتلاف الوطنية» اياد علاوي أمس، أن تشكيل مؤسسات أمنية في ظل وجود وزارتي الدفاع والداخلية ما هو إلا«توسيعاً لمشاكل العراق»، مشدداً على أن الائتلاف مع تقوية القوات الأمنية النظامية في وزارتي الدفاع والداخلية. وقال علاوي في مؤتمر صحفي عقده في مقر نقابة الصحفيين في بغداد أمس، إن «تضحيات الحشد الشعبي في عموم المناطق التي قاتل فيها، مشهودة ونحن مع الحشد، ويجب أن تلتفت الحكومة ومجلس النواب إلى مسألة القتلى والمصابين» في صفوفه. وبشأن إقرار البرلمان لقانون «الحشد الشعبي»، أوضح علاوي «نحن مع مؤسسات الدولة وتقوية الجيش وبناء الشرطة الاتحادية»، لافتاً إلى أنه «ليس ضد الحشد على الإطلاق، لكن ينبغي على من هو مؤهل للقتال أن ينضم للقوات الأمنية في وزارتي الدفاع والداخلية. واعتبر زعيم ائتلاف الوطنية، «تشكيل مؤسسات أمنية مختلفة بوجود وزارتي الدفاع والداخلية، تجاوز على الحقيقة والواقع وتقسيم وتوزيع وتوسيع المشاكل في البلاد». وكان مجلس النواب العراقي صوت السبت الماضي، بالمصادقة على قانون هيئة «الحشد الشعبي» رغم الاعتراضات الواسعة من جهات عدة في البرلمان والمكونات السياسية.

كما اعتبر علاوي، الثلاثاء أن مشاكل العراق السياسية «أكبر من أن تحل» بالتسوية السياسية المطروحة حالياً، مبيناً أنه ليس ضدها. وقال علاوي في المؤتمر الصحفي نفسه، إن المشكلة في العراق ليست مشكلة «طائفية بين أبناء المجتمع»، وإنما هي مشاكل بين السياسيين، مضيفاً أن هذه المشاكل «أكبر من أن تحل بالتسوية السياسية المطروحة حالياً». وأضاف «التسوية السياسية يجب أن تكون على المستوى السياسي والاجتماعي والإجراءات الملموسة التي تتمثل بقانون العفو وإطلاق المعتقلين وإعادة وتعويض النازحين وما شابه ذلك».

من جهته، قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب تعهد في أول مكالمة هاتفية معه، منح العراق مزيداً من الدعم اللوجستي في حربه ضد «داعش». واستبعد العبادي في مقابلة مع وكالة «أسوشيتيد برس»، تلميحات سابقة من حملة ترامب بشأن الحصول على نفط العراق «كتعويض» لقاء توفير الدعم العسكري لبغداد، قائلاً إنه يرى في ترامب «رجل أعمال برغماتيا سيتعامل مع الوضع القائم بناء على معطياته» دون مقايضات. وقال العبادي إن عناصر «داعش» لا يملكون «الشجاعة» لمواجهة القوات العراقية مباشرة، ولذلك يلجأون إلى استخدام السيارات الملغومة لعرقلة تقدم القوات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا