• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ذبّاح «داعش» البريطاني «جون» ينتقل إلى ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

لندن (وكالات)

نقل موقع «إكسبرس» البريطاني عن مصدر مخابراتي غربي وصفه بالمطلع أن عنصر تنظيم «داعش» المعروف إعلاميًا بـ«الجهادي جون» ربما يوجد الآن في الأراضي الليبية. ورجح مصدر من فرقة عمل أميركا لمكافحة الإرهاب، والذي عمل أخيرًا بالتعاون مع المخابرات البريطانية، إنه رغم استهداف «جون» بالصواريخ، إلا أنه لم يتأكد موته حتى الآن، مشيرًا إلى أن نقله يعد خطوة تكتيكية من التنظيم لإبعاده عن الأضواء. وقال المصدر إنه بعد تعقب عدد من الاتصالات عبر الإنترنت تبين أن محمد اموازي المعروف بـ «جون» تواجد في ليبيا لعدة أيام وربما لا يزال هناك، وتم نقله إلى هناك بعد الكشف عن هويته في الإعلام. وأضاف المصدر إن كشف هوية «الجهادي» جون في وسائل الإعلام العالمية أطاح بهالة الغموض التي كانت تحيط به، وهو الذي نفّذ كثيرًا من عمليات قطع رؤوس ضحايا التنظيم، ولم يفصح المصدر عن توقيت فرار محمد اموازي إلى ليبيا، أو ما إذا كان لا يزال متواجدًا هناك. وقام «جون» بذبح كثير من ضحايا التنظيم في المقاطع المصورة التي أطلقها، وكشفت وسائل إعلام غربية عن شخصية «الجهادي جون» الذي تبين أنه بريطاني ولد في الكويت (27 عامًا)، حصل على شهادة هندسة الكمبيوتر من جامعة «ويستمنستر» ويدعى محمد اموازي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا