• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مخاوف من تأثيرات سلبية لمضاربات «أملاك» و«أرابتك»

«قفزة اتصالات» تدعم الأسهم بـ 18,5 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

دعمت قفزات سعرية بالحد الأعلى لسهم «اتصالات»، فور الإعلان عن رفع القيد عن تملك الأجانب للسهم، أسواق الأسهم المحلية بمكاسب قياسية للجلسة الثالثة على التوالي بلغت قيمتها 18,5 مليار درهم، لترتفع مكاسب الأسهم في 3 جلسات إلى 30 مليار درهم.

وشهدت الأسواق التي عانت خلال الشهرين الماضيين ضعفاً واضحاً في مستويات السيولة، تدفقاً غير مسبوق للأموال، التي تركزت على سهم «أملاك» بسوق دبي المالي، ورفعت إجمالي تداولات السوقين معاً إلى 2,6 مليار درهم.

وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 2,3%، محصلة صعود سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة لامست 3%، وسوق دبي المالي بنسبة 0,23%. وقال وائل أبومحيسن، مدير شركة الأنصاري للأوراق المالية، إن الأسواق شهدت في تعاملات الأمس إيجابيات تركزت في سهم «اتصالات» بسوق أبوظبي، الذي تفاعل بارتفاع بالحد الأعلى 15% مع قرار الحكومة السماح للأجانب بتداول السهم، وسلبيات في سوق دبي المالي جراء المضاربات الشرسة التي تتركز على سهمي «أملاك» و«أرابتك»، التي ستضر ليس بالسهمين فقط بل بالأسواق ككل.

وأضاف أن التذبذب الحاد في جلسة الأمس على سهم أملاك من ارتفاع كان يتجه إلى الحد الأعلى على غرار الجلسات الماضية إلى هبوط بأكثر من 3% في سعر السهم دليل واضح على أن ما يشهده السهم لا يعدو كونه تداولات مضاربية من قبل مضاربين محترفين يسعون للتأثير في سعر السهم، دون الأخذ في الاعتبار وضعية الشركة في المرحلة الحالية.

وحمل أبومحيسن الخاسرين من التعامل بسهم أملاك مسؤولية ما يتكبدونه من خسائر، بسبب الانسياق وراء المضاربين، مضيفاً: «المستثمر وليس هيئة الأوراق المالية والسلع أو سوق دبي المالي هو من يتحمل أية خسائر يتكبدها، بسبب اتخاذه مغامرة غير محسوبة». وأفاد بأنه رغم المضاربات، لا تزال أسواق الإمارات تتمتع بإيجابيات، أبرزها عودة السيولة إلى زخمها رغم تركزها على سهم أو سهمين، لكنها تشير إلى توفرها في الأسواق، وأنها قادرة على الدخول في الوقت الذي تراه مناسباً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا