• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

كانت في في أحشاء مسافر آسيوي

جمارك دبي تحبط محاولة تهريب 90 كبسولة هيروين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 يناير 2013

و ا م

أحبط مفتشو جمارك دبي في مطار دبي الدولي محاولة تهريب نحو 858 جراما من مادة الهيروين النقي المخدرة معبأة في 90 كبسولة ابتلعها مسافر آسيوي الجنسية قبل قدومه إلى الدولة لمحاولة ترويجها في السوق المحلي.

وأوضح علي المقهوي مدير إدارة عمليات المطارات بجمارك دبي أن المفتشين الجمركيين اشتبهوا بمسافر من الجنسية الآسيوية لدى وصوله إلى بوابات الدخول في المنطقة الجمركية بالمبنى رقم 1 حيث كان المسافر يترصد ازدحام المسافرين للمرور بينهم إلا أن مفتشي الجمارك كانوا له بالمرصاد فتم استيقافه وطلبوا منه تمرير حقائبه على أجهزة التفتيش.

وكانت علامات القلق والارتباك بادية عليه وتزايدت حين طلب منه تفتيش أمتعته لكن لم يتم العثور بداخلها على أي شيء يذكر وعليه تم اصطحابه إلى غرفة جهاز فحص الأحشاء حيث تبين خلال عرضه على الجهاز وجود أجسام غريبة بأحشائه يشتبه بأنها مواد مخدرة مما أكد فراسة المفتش الذي اشتبه بالمسافر وصحة اشتباهه.

وأثناء التحقيق الذي أجري معه من قبل موظفي مكتب تحقيق المسافرين بإدارة عمليات المطارات، اعترف المسافر بأنها كبسولات تحتوي على مادة مخدرة لا يعلم نوعها تبين لاحقا أنها لمادة الهيروين المخدرة بوزن 858 جراما تم تعبئتها في 90 كبسولة.

وبناء على التعاون والتنسيق المشترك بين جمارك دبي والإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالقيادة العامة لشرطة دبي، تم تحويل محضر ضبط للمسافر المشتبه به مع الإفادات التي أدلى بها والمعلومات التي تم الحصول عليها من المسافر المهرب إلى مكتب مكافحة المخدرات في مبنى المطار رقم 1 لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

كما تم نقله إلى أحد المستشفيات على وجه السرعة ليقوم بإنزال الكبسولات التي ابتلعها حيث أكدت التحاليل المخبرية أن المادة التي بداخلها هي مادة الهيروين النقي.

وأشاد المقهوي بفطنة وحنكة مفتشي جمارك دبي والحس الأمني العالي الذي يتمتعون به ويقظتهم للوسائل التضليلية التي يلجأ إليها المهربون، مؤكدا حرص الدائرة على حسن اختيار كادر وطني من المفتشين الجمركيين يتم إلحاقهم بدورات تدريبية متخصصة حول طرق التفتيش وأساليب الكشف عن المخدرات والمواد الممنوعة ولغة الجسد والتعريف بأنواع المواد المخدرة والتعامل الحضاري الراقي مع المسافرين والعملاء مع تزويدهم بأجهزة تقنية حديثة لفحص الشحنات والحقائب والأحشاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا