• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عويضة المرر الرئيس التنفيذي بالإنابة لـ «مساندة» في حوار مع «الاتحاد»:

إنجاز 7 مشروعات سكنية كبرى في أبوظبي بتكلفة 3.6 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 يونيو 2015

ما هي رؤية «مساندة» ورسالتها في انجاز المشاريع؟ إن شركة «مساندة» تفخرُ بشرف عظيم يتمثل في اعتبارها جزءاً حيوياً من رؤية إمارة أبوظبي الرامية إلى مواصلة العمل على إقامة مجتمع واثق وآمن وبناء اقتصاد مستدام ومنفتح عالمياً ويمتلك القدرة على المنافسة، الأمر الذي يعتبر الحافز الأكبر لها في سعيها نحو تقديم الأفضل وصولاً إلى أعلى درجات التميز لا الاكتفاء بالجيد فحسب. وأضاف: «انطلاقاً من هذه الرؤية، قامت شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» بتنفيذ وإدارة مشاريع عدة وفقاً لأعلى المعايير والمواصفات العالمية، انطلاقاً من حرصها على خدمة المجتمع بأمانة وشفافية وتقديم خدمات متكاملة لإدارة المشاريع تتضمن الإنشاء والتصميم بالإضافة إلى إدارة المرافق، وذلك بالاعتماد على خطة استراتيجية مُحكمة تعمل على توحيد الخبرات والكفاءات الهندسية وضبطِ إيقاع عملها وفق ما يحقق الانسجام وروح الفريق». ما هو عدد المشاريع التي تديرها «مساندة»؟ تتولى «مساندة» إدارة وتنفيذ 302 مشروع منها 198 في مرحلة التصميم و104 قيد التنفيذ والإنشاء أهمها: مستشفى العين الجديد، مستشفى المفرق الجديد، مشروع جبل حفيت للإسكان 3000 وحدة سكنية، مشروع عين الفايضة للإسكان 2000 وحدة سكنية، مشروع أعمال البنية التحتية بجنوب الشامخة بأبوظبي، مشروع مدينة زايد الحي السكني والحي التجاري، مشروع البنية التحتية بمدينة المنايف بالرويس بالمنطقة الغربية، وطريق أبوظبي- دبي، وطريق المفرق-الغويفات الذي يعمل على ربط المدن في المنطقة الغربية وتسهيل الحركة التجارية البرية في الدولة. بالإضافة إلى مشروع تقاطع المطار وشبكة الطرق لمنطقة المطار، ومشروع المرحلة السادسة للمدارس، مشروع مستشفى غياثي ومستشفى السلع في المنطقة الغربية، وغيرها من المشاريع الحيوية التي تخدم المواطنين وتسعى إلى تقديم الأفضل لهم. هل لكم أن تحدثونا عن المشاريع المنجزة؟ وضعت قيادتنا الرشيدة خططاً متكاملة لتطوير إمارة أبوظبي ومنظومة العمل والأداء الحكومي، وأقرت خططاً تنموية وفق رؤية استشرافية تهدف إلى تحقيق تنمية مستدامة لموارد المنطقة واقتصادها من خلال تنسيق الجهود في الإمارة بما يسهم في تحويل الرؤى إلى قرارات استراتيجية فاعلة، ومشروعات طموحة ومبتكرة، تنشر الخير والتطوير في أرجاء وطننا الحبيب. ونحن في «مساندة» مسترشدين برؤية قيادتنا الحكيمة نعمل بلا كلل مع الجهات الحكومية المؤسسات المختلفة في إمارة أبوظبي لتحقيق الكفاءة العالية في الأداء إلى جانب الشفافية وتطوير الخدمات وتمكين الجهات الحكومية من التركيز على تحسين الخدمات العامة الأساسية، منطلقين من فهم واضح للتحديات الراهنة والمستقبلية التي تعترض سبيل الجهات الحكومية في سعيها لتحقيق أهدافها، مستندين في ذلك إلى دراسات دقيقة ومتكاملة تسمح بإعداد حلول فاعلة وقابلة للتكيف، وضمان تقديم خدمات متكاملة وفقاً لأفضل المعايير العالمية، انطلاقا من حرصنا على تحقيق التميز المستدام والتركيز على الإبداع والابتكار. وهل تشمل هذه المشاريع مختلف المجالات التنموية والخدمية ذات العلاقة بالخدمات المقدمة للمواطن؟ بالتأكيد تتوزع هذه المشروعات علي مختلف المجالات وقد أتمت «مساندة» إنجاز 28 مشروعاً في أبوظبي في كل من قطاعات الإسكان والتعليم والصحة، إذ تمكنت من إنجاز 7 مشروعات سكنية كبرى بتكلفة بلغت نحو 3 مليارات و651 مليون درهم، وفي القطاع الصحي نفذت بالتعاون مع شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» 6 مشروعات متميزة بتكلفة بلغت نحو 340 مليون درهم. وفي القطاع التعليمي نجحت «مساندة» في تنفيذ تكليف مجلس أبوظبي للتعليم بتصميم وبناء العديد من المدارس إعادة تأهيل مدارس أخرى، بتكلفة إجمالية بلغت نحو 700 مليون درهم، شملت 7 مشروعات تعليمية جديدة و7 مشروعات أخرى ما بين تجديد وإعادة تأهيل وصيانة المباني القائمة، كما أنجزت مشروع إعادة تأهيل المنصة الرئيسية لسباق الهجن بتكلفة 26 مليون درهم. وفي مدينة العين تم إنجاز مشروع غنيمة الذي تبلغ مساحته 154.7 هكتار، ويتضمن بناء 600 وحدة سكنية مع أعمال البنية التحتية التي تشمل (شبكات الصرف الصحي، وشبكة تغذية المياه، وشبكة الكهرباء، وشبكات الري، والاتصالات)، وكذلك أعمال طرق ومواقف السيارات والممرات الجانبية وإنارة للطريق وتبلغ مساحة قطعة الأرض الخاصة بكل وحدة 1018 مترا مربعا، أما عن مساحة البناء فتبلغ 480 مترا مربعا، كذلك يشمل المخطط العام على بناء مسجد ومدرسة ومركز اجتماعي. وفي ‬الغربية ‬تم ‬إطلاق ‬مشروع ‬السلع ‬السكني ‬على ‬مساحة ‬130 ‬هكتارا، ‬ويتضمن ‬بناء ‬448 ‬وحدة ‬سكنية ‬وأعمال ‬البنية ‬التحتية، ‬التي ‬تشمل ‬بالإضافة ‬إلى ‬أعمال ‬الطرق ‬والمواقف ‬للسيارات ‬والممرات ‬الجانبية ‬والإنارة ‬للطرقات. ما هي المعايير البيئية التي تعتمدها مساندة للحفاظ على الموارد الأولية وتحقيق الاستدامة؟ يرتبط التطوير المستدام وتنفيذ مشاريع صديقة للبيئة في مجال التصميم والإنشاء وإدارة المرافق بتقديم حلول خدمية مستدامة أكثر فعالية وموثوقية، مع الحرص في ذات الوقت على تحقيق خفض في النفقات، وبصمة بيئية أقل وطأة على كوكبنا ومصادرنا الأولية. فالدور المناط بمساندة هو دور حيوي وهام، وينقسم إلى محورين أساسيين حيث تقوم مساندة في المقام الأول بتنفيذ المشاريع الإنشائية في إمارة أبوظبي، وتسعى من خلال خبرتها الواسعة في إدارة المشاريع إلى تحويلها إلى صروح خدمية ذات طابع معماري يراعي تميز وخصوصية المجتمع الإماراتي في التصميم، ويحافظ على الموارد سواء كان ذلك على صعيد التصميم أو التنفيذ، إذ يتم الأخذ بجميع السبل لجعل المباني أكثر استدامة ما يحافظ على الموارد ويقلل من نفقات الصيانة ويجعلها مباني مؤهلة لخدمة الأجيال المقبلة، أما المحور الثاني فهو إدارة المرافق حيث تعمد مساندة على وضع جدول زمني لعمل الصيانة الدورية للمرافق الحكومية والخدمية على حد سواء، فتأتي صيانة المساجد والمدارس ومباني الجهات الحكومية في طليعة المرافق التي تعمل مساندة على إدارتها. وهناك التزام من «مساندة» بنهج الاستدامة المتكاملة التي تسهم بالارتقاء بنمط الحياة في الإمارة، من خلال تنفيذ المشاريع المتعددة والمتكاملة التي تهدف إلى تحسين نمط العيش من خلال تطوير جودة المرافق الخدمية، مثال على ذلك مشروع التوسعة في جسر الفلاح والواقع في منطقة الفلاح، وذلك للحد من الاختناقات المرورية وجعل الطريق آمنا لمستخدميه بالإضافة إلى تسهيل عملية التنقل بين المناطق، ومن المشاريع الاستراتيجية أيضا مشروع البنية التحتية الذكية لجنوب الشامخة حيث سيخدم هذا المشروع شريحة كبيرة في المجتمع من حيث توفير المرافق العامة اللازمة للسكان من مساجد، ومراكز للشرطة والدفاع المدني بالإضافة للمستشفيات والمدارس. وماذا عن رؤية «مساندة» لاستقطاب المواطنين وإعدادهم لتولي الوظائف القيادية؟ تحظى القيادات المواطنة في «مساندة» باهتمام كبير ويقدم لها جميع سبل الدعم والتطوير، حيث تم تسكين جميع المناصب القيادية بقيادة مواطنة من ذوي الخبرة العالية والذين يعتبرون الركيزة الأساسية في مساندة، وإنني على إيمان وثقة تامة بقدرة أبنائنا وإخوتنا المواطنين في تنفيذ المهام الموكلة لديهم على أكمل وجه، إذ تعتبر المشاريع التي يقومون بتصميمها وتنفيذها وإدارتها لخدمتهم في المقام الأول وذلك لكونهم جزءاً من هذا المجتمع المعطاء، ويتم تطوير هذه المهارات في مساندة عن طريق إرسالهم لدورات تدريبية، بالإضافة إلى منحهم الخبرات المطلوبة عن طريق التطوير العملي والمهني وتواجدهم في الميدان، ومن هنا أود أن أشير إلى دعم مساندة لمبادرة «أبشر» والتي تساهم وبشكل كبير في خلق وظائف جديدة للكوادر المواطنة، وتبلغ حاليا نسبة التوطين في المناصب الإدارية العليا 90% بينما تبلغ نسبة التوطين الكلية في الشركة 58%. كما تسعى «مساندة» بشكل مستمر لتأهيل جيل جديد من الخريجين الإماراتيين عن طريق استقطاب الخريجين الجامعيين المتميزين الذين يطمحون في أن يصبحوا قادة المستقبل وعنوان الابتكار ليكونوا الركيزة الأساسية التي تعتمد عيها مساندة مستقبلاً، وذلك من خلال تهيئتهم للعمل من خلال خطط تدريب وتطوير شاملة تمكنهم من اكتساب معرفة واسعة وتؤهلهم لأن يصبحوا متخصصين في مجالهم، وذلك في فترة تمتد بين 18-24 شهراً، وبناءً على المجال الوظيفي الذي يعملون فيه. حوار: محمد الأمين (أبوظبي) كشف عويضة مرشد علي المرر الرئيس التنفيذي بالإنابة، لشركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» عن قيام الشركة حاليا بإدارة وتنفيذ 302 مشروع منها 198 في مرحلة التصميم و104 قيد التنفيذ والإنشاء أهمها، مستشفى العين الجديد، ومستشفى المفرق الجديد، ومشروع جبل حفيت للإسكان الذي يضم 3000 وحدة سكنية، ومشروع عين الفايضة للإسكان ويضم 2000 وحدة سكنية. وأوضح أن المشاريع تتضمن أعمال البنية التحتية بجنوب الشامخة بأبوظبي، ومشروع مدينة زايد الحي السكني والحي التجاري، ومشروع البنية التحتية بمدينة المنايف بالرويس بالمنطقة الغربية، وطريق أبوظبي- دبي، وطريق المفرق-الغويفات الذي يعمل على ربط المدن في المنطقة الغربية، وتسهيل الحركة التجارية البرية في الدولة، بالإضافة إلى مشروع تقاطع المطار وشبكة الطرق لمنطقة المطار، ومشروع المرحلة السادسة للمدارس، ومشروع مستشفى غياثي، ومستشفى السلع في المنطقة الغربية، وغيرها من المشاريع الحيوية التي تخدم المواطنين وتسعى إلى تقديم الأفضل لهم. وأشار المرر في حوار مع «الاتحاد» إلى أن «مساندة» تعتبر جزءاً حيوياً من رؤية إمارة أبوظبي الرامية إلى مواصلة العمل على إقامة مجتمع واثق وآمن وبناء اقتصاد مستدام ومنفتح عالمياً ويمتلك القدرة على المنافسة، الأمر الذي يعتبر الحافز الأكبر لها في سعيها نحو تقديم الأفضل وصولاً إلى أعلى درجات التميز لا الاكتفاء بالجيد فحسب، كما تأخذ الشركة بأفضل الممارسات العالمية في إدارة وتنفيذ هذه المشاريع بما يحقق رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة في توفير الحياة الكريمة للمواطنين. وفيما يلي نص الحوار مع الرئيس التنفيذي بالإنابة، لشركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»:

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض