• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«حشد» تؤكد مقتل 6 آلاف مدني وجرح 9081 في النصف الأول من 2014

مقتل 44 عراقياً بينهم ضابط كبير و75 من «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 يوليو 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

أعلن متحدث عسكري باسم الحكومة العراقية أمس، مقتل اللواء الركن نجم عبد الله علي قائد الفرقة السادسة بالجيش العراقي، المسؤولة عن جزء من بغداد خلال المعارك مع «الإرهابيين»، وأكدت مصادر أمنية رفيعة حصول اشتباكات عنيفة قرب بغداد التي شهدت أمس تفجيرات وأعمال عنف إلى جانب مدن عراقية أخرى بينها قصف حكومي استهدف طوزخورماتو الذي استفز الأكراد فطالبوا حكومة بغداد بالتحقيق. وأسفرت المعارك وأعمال العنف في مجملها عن سقوط 44 قتيلا عراقياً و77 جريحاً، بينما سقط 75 قتيلا من تنظيم «داعش» وجرح 35 آخرون واعتقلت القوات الأمنية 65 من المسلحين، بينما أكدت حملة «حشد» سقوط 6000 قتيلا و9081 جريحاً خلال النصف الأول من العام الحالي.

وقال المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة العراقية الفريق قاسم عطا أمس في تصريح، إن اللواء نجم عبد الله السوداني قتل إثر عملية قصف معادية في منطقة إبراهيم بن علي في أبو غريب أثناء إشرافه على العمليات. وأصدر رئيس الوزراء نوري المالكي بياناً نعى فيه إلى «أبناء الشعب العراقي وقواتنا المسلحة البطلة، قائد الفرقة السادسة الذي قتل في ساحة المعركة وهو يقاتل الإرهابيين».

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات سعد معن في مؤتمر صحفي إن السوداني أصيب أثناء تعرض المكان الذي كان به شرق الكرمة إلى قصف بقذائف الهاون، وتوفي متأثراً بجروحه. وأضاف أن القوات الأمنية قتلت 60 «إرهابياً» في قاطعي جنوب وشمال بغداد، واعتقلت 65 مطلوباً في مناطق متفرقة من العاصمة.

وشهدت بغداد وأطرافها أمس أعمال عنف، فقتل 5 أشخاص وأصيب 13 آخرون بتفجير انتحاري استهدف مقهى شعبياً في حي الوشاش غرب العاصمة. وقتل 8 أشخاص وجرح 22 في منطقة الكاظمية شمال بغداد بهجوم انتحاري بسيارة ملغومة عند نقطة تفتيش.

وأصيب 3 من الشرطة بانفجار عبوة ناسفة في المدائن جنوب شرق العاصمة، فيما قتل 6 من عناصر الصحوة بينهم امرأة بهجوم مسلح شمال بغداد. وهاجم مسلحان شخصاً قرب دورية للشرطة وسط بغداد فقتلاه. كما هاجم مسلحان حارس مطعم مزايا في حي المنصور وسط بغداد فقتلاه. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا