• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

الإمارات تعيد تأهيل مركزي شرطة في البريقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

بسام عبدالسلام (عدن)

تواصل الإمارات العربية المتحدة تقديم مساعداتها ودعمها من أجل تعزيز دور أجهزة الأمن في عدن جنوب اليمن، واستئناف مهامها من أجل خدمة المواطنين واستتباب الأمن والاستقرار. وافتتح نائب مدير أمن عدن، العقيد أبوبكر جبر أمس، مركزين للشرطة في منطقتي الشعب وعمران في مديرية البريقة غرب المدينة عقب الانتهاء من تأهيلهما وترميمهما بدعم الإمارات للقيام بدورهما الأمني.

واطلع أثناء تجوله في المركزين على ما تم إنجاز من أعمال التأهيل وصيانة المكاتب الخاصة برجال الأمن والمحققين، وكذلك السجون واستراحة الجنود وغيرها من المرافق.

وأشاد نائب مدير الأمن بدور الإمارات الفاعل ومساندتها الدائمة لإدارة أمن عدن وأجهزتها المختلفة للنهوض من جديد عقب ما تعرضت له من دمار خلال الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية، وقال «إن مراكز الشرطة ستشارك بالخطط الأمنية الرامية لتأمين عدن وحماية المنشآت، والمرافق الهامة بما يسهم في إعادة السكينة العامة». وأضاف أن العمل متواصل لإعادة تأهيل عدد من مراكز الشرطة وسيتم افتتاحها خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن الأجهزة الأمنية والسلطات المحلية وبمساندة التحالف العربي ستتغلب على كل الصعاب التي تقف أمام تحقيق الاستقرار في المنطقة.

إلى ذلك، قال رئيس الحملة الشعبية «شكراً إمارات الخير» فراس اليافعي إن أبناء اليمن يثمنون التضحيات الكبيرة التي قدمتها الإمارات في إطار التحالف العربي لاستئصال المليشيات الانقلابية التي تهدد أمن واستقرار المنطقة، مشيرا إلى أن هناك بصمات ناصعة تركتها إمارات الخير في كل المدن المحررة والتي أسهمت بشكل كبير في تطبيع الحياة بمختلف الجوانب. وأكد أن شهداء الإمارات ودول التحالف سيبقون في ذاكرة التاريخ إلى جانب شهداء الوطن.