• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

في احتفالية بـ «ياس مول»

مشروع «كلمة» يسير بالأطفال على طريق المعرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 نوفمبر 2016

فاطمة عطفة (أبوظبي)

بمناسبة مرور تسع سنوات على انطلاق مشروع «كلمة» للترجمة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، والذي أثمر عن إصدار 900 كتاب في مختلف مجالات المعرفة بعدة لغات عالمية، واحتفاء بعام القراءة، بدأت الهيئة أمس الأول في ياس مول، بالتعاون مع مكتبة جرير، احتفالية تستمر 6 أيام وتتضمن معرضا لكتب «كلمة» مصحوبا بحسومات 80% للجمهور العام و90% لطلاب الجامعات. كما تتضمن فعاليات هذه الاحتفالية برنامجا متنوعا خاصا بالأطفال يشتمل على العديد من الأنشطة التفاعلية، إضافة إلى ورش عمل فنية وحرفية للأطفال والرسم على الوجوه، إلى جانب جلسات قرائية، وعروض لمسرح الدمى. ويرافق هذه الفعاليات إلقاء الضوء على مسابقة القارئ المبدع في دورتها الرابعة بهدف تعويد الأطفال على زيارة المكتبات العامة وترسيخ حب القراءة واقتناء الكتب في نفوسهم.

وإلى جانب هذه النشاطات، هناك «مسابقة الكاتب الصغير في الكتاب الكبير» الموجهة لطلاب الحلقة الأولى والثانية بهدف دعم المواهب الطلابية وتشجيعهم على التنافس الإيجابي في كتابة القصص الهادفة، كما أن هناك مبادرة «كتابك القديم كتابي الجديد» التي تشجع الأطفال على تبادل الكتب فيما بينهم وإيجاد حب فكرة التبرع لديهم، مما يتيح فرصة أمام الجميع للقراءة وتبادل المعرفة من خلال الكتب.

ومن أهم الفقرات في هذه الفعاليات إطلاع الأطفال على نماذج مختارة من الأرشيف الوطني منشورة في كتيب يتضمن صور قادة الإمارات إلى جانب العلم، وتعليم هؤلاء الأطفال رسم هذه الصور وأشغال القص واللصق، وفي صدر الصفحة الأولى من هذا الكتيب صورة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وقوله: «من لا يعرف ماضيه ليس له حاضر ولا مستقبل».

وفي لقاء مع عبدالله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لدار الكتب بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، قال: «تأتي أهمية هذه المبادرة بأنها تنقل إصدارات الهيئة إلى داخل المول، حيث تكون معروضة أمام جمهوره الواسع»، مشيراً إلى أنها سوف تستمر وتتسع لتصل إلى مختلف «المولات» والمناطق العامة، حيث يوجد الناس بكثرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا