• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لبناء قاعدة موحدة للسجلات الطبية

«صحة» تنهي المرحلة الأولى لاستخدام بطاقة الهوية في منشآتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 يونيو 2015

أحمد عبدالعزيز

أبوظبي (الاتحاد)

أنهت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» بنجاح المرحلة الأولى لاستخدام بطاقة الهوية في جميع المنشآت الطبية التابعة لشركة «صحة»، وتتمثل في التعرف إلى المريض عن طريق بطاقة الهوية.وتضع«صحة» تقديم الخدمات الحكومية الإلكترونية ضمن أولوياتها الاستراتيجية، حيث بدأت الخطوات الأولى لتنفيذ مشروع توحيد الملفات الطبية «ملفي» عام 2008، وبدأ تطبيقه فعلياً في شهر يناير من عام 2010 في مستشفى توام، ومن ثم تعميمه على جميع مستشفياتها، لتوحيد ملفات جميع المرضى المتعاملين مع مستشفياتها، كما بدأت بمشروع استخدام بطاقة الهوية منذ شهر أغسطس من العام الماضي 2014 ليكون رقم الهوية هو الرقم الموحد للمريض في قاعدة بيانات مركزية.وتم بنجاح تنفيذ مشروع توحيد الملفات الطبية واستخدام بطاقة الهوية في جميع منشآت شركة «صحة»، حيث يتم التنسيق حالياً مع هيئة الإمارات للهوية للانتقال إلى المراحل المتقدمة من المشروع.وأكد محمد حسن الزعابي المدير التنفيذي للعمليات لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» أن تنفيذ مشروع توحيد الملفات الطبية واستخدام بطاقة الهوية في منشآت «صحة» يأتي تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة لتقديم الخدمات الطبية في دولة الإمارات بمعايير عالمية.من جانبه، قال جورج يعقوب المدير التنفيذي لتقنية المعلومات بالإنابة في شركة «صحة»، إن نسبة الامتثال لاستخدام بطاقة الهوية في منشآت شركة «صحة» شهدت تطوراً كبيراً إذ وصلت إلى نحو 89% وقاربت الهدف المنشود حسب مؤشر الأداء، وهو 90%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض