• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

خصصت 22 منسقة و144 مشرفاً على إعداد الوجبات

«خليفة للأعمال الإنسانية» ترسم البسمة على وجوه الصائمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 يوليو 2014

هناء الحمادي (أبوظبي)

مشروع إفطار الصائم الذي تنفذه مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، لا يتوقف هدفه على مجرد توفير الوجبات وتوزيعها على مواقع المشروع بالدولة، وإنما يستهدف أن يكون الإفطار هنيئاً يرسم البسمة على وجوه الصائمين، ويتحرى لتحقيق هذا الهدف من خلال متابعة صحية وإدارية مستمرة يقوم بها فريق يضم 22 منسقة و144 مشرفاً يتولون متابعة الأسر المواطنة أثناء عمليات إعداد وتجهيز وتسليم الوجبات في وقتها.

يحرص هذا الفريق على أداء وجبه باتقان، بداء من متابعة إعداد الوجبات من جانب الأسر المواطنة المكلفة بذلك، ومروراً بمراقبة توفر الشروط الصحية خلال عملية الإعداد، وانتهاء بتوزيع الوجبات على مواقع مشروع «إفطار صائم» بمختلف مناطق الدولة.

وأكد محمد حاجي الخوري، مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، أنه تم تكليف 166 منسقة ومشرفاً موزعين على مختلف مناطق الدولة لمتابعة جودة ونظافة الوجبات الرمضانية التي يتم توزيعها خلال أيام الشهر الفضيل، ويتولى المشرفون والمنسقون متابعة الأسر المواطنة في أثناء عمليات إعداد وتجهيز وتسليم الوجبات في وقتها بحيث يتم التأكد من ضرورة أن تكون الوجبات مطابقة للمواصفات المذكورة في العقد الموقع مع الأسر المواطنة المشاركة في المشروع.

وأضاف أن المنسقين والمشرفين على المراكز سيتوزعون للإشراف على عمليات إعداد الوجبات الرمضانية ولضمان مطابقتها مع مواصفات وإرشادات مركز أبوظبي للرقابة الغذائية، حيث تتولى المنسقات وعددهن 22 منسقة التواصل مع السيدات والإشراف على عمليات إعداد وتجهيز الوجبات، فيما سيتولى المشرفون وعددهم 144 مشرفاً المواقع التي سيتم فيها التوزيع.

وأشار إلى أنه في كل إمارة يتواجد عدد من المشرفين على المواقع ومنسقات يتواصلن مع الأسر المواطنة، حيث يتولى مشرف الموقع عملية استلام الوجبات من الأسر المشاركات في المشروع ويتأكد من جودة عملية التغليف مراقبة نوعية الطعام بحيث يكون ناضجاً ونظيفاً ومكتمل العناصر، التي تتكون منها الوجبة كما يراقب عملية توزيع الوجبات على المستفيدين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا