• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مستوطنون يعترفون بقتل وحرق الفتى الفلسطيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 يوليو 2014

وكالات

اعترف ثلاثة من المتهمين الإسرائيليين الستة، بارتكابهم جريمة حرق وقتل الطفل محمد أبو خضير، فيما قاموا بتمثيل عملية القتل أمام الشرطة بعد اعترافهم بتنفيذ الجريمة.

وذكرت القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي، أن المتهمين الثلاثة الذين أعادوا تمثيل الجريمة هم المتهمون الرئيسيون فيها، حيث اعترفوا بخطف وحرق وقتل الطفل أبو خضير انتقاما لخطف وقتل ثلاثة شبان يهود خاصة أن قتل الفلسطيني عمل سهل وفقا لاعترافهم وأنهم أقدموا على حرق الطفل "كي يتطاير رماده في جبال القدس" إمعانا منهم في التنكيل والانتقام.

واعترف الثلاثة أنهم حاولوا خطف الطفل موسى زلوم "9 سنوات" قبل يوم على خطف أبو خضير، حيث وصل المتطرفون اليهود الى حي شعفاط وحاولوا خطف زلوم ولكن تدخل والدته حال دون ذلك.

وفي سياق متصل، اتصل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم بوالد الفتى الفلسطيني محمد ابو خضير الذي خطف وقتل الاسبوع الماضي في القدس الشرقية، بحسب ما اعلن بيان صادر عن مكتبه.

وقال البيان ان نتنياهو اتصل بوالد الفتى حسين ابو خضير لتقديم تعازيه وعبر عن غضبه من الجريمة "الشنيعة"، بعد يوم من تأكيد قوات الامن الاسرائيلية اعتقال ستة متطرفين يهود لتورطهم في الجريمة.

ونقل البيان قول نتنياهو "اود ان اعرب عن صدمتي وصدمة المواطنين الاسرائيليين من جريمة قتل ابنك الشنيعة"، مضيفا "عملنا فورا لالقاء القبض على القتلة وسنقدمهم للمحاكمة"، مؤكدا "نرفض كل التصرفات الوحشية ايا كانت وقتل ابنك عمل شنيع لا يمكن لاي انسان ان يقبل به".

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا