• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

المنافسة تمتد إلى سوق الانتقالات

«الكالتشيو» في رحلة المعاناة قبل قمة اليوفي ونابولي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 فبراير 2016

مراد المصري (دبي)

مع تبقي يوم واحد على مباراة القمة التي يستضيف فيها يوفنتوس حامل اللقب في المواسم الأربعة الماضية، نابولي متصدر الترتيب، وتشكل نقطة محورية على صعيد المنافسة على لقب الدوري الإيطالي الموسم الحالي، ورغم حالة الحماس الطاغية في بلاد «البيتزا»، جاءت هذه المباراة لتذكر الطليان بحالة التراجع التي تعاصرها اللعبة خلال السنوات الماضية.

واعترف أنطونيو كونتي مدرب المنتخب الإيطالي، ويوفنتوس سابقا، أن الدوري الإيطالي تراجع مستواه خلال السنوات الماضية ليحتل المرتبة الرابعة بعد الدوري الإنجليزي والإسباني والألماني، وذلك بعد سنوات كان «الكالتشيو» وجهة نجوم العالم، وقال: يجب أن ننظر لواقع الأمور ونرفض التغاضي عما يحصل، حينما توجنا بلقب المونديال عام 2006، كانت الأندية تضم ما نسبته 66% من اللاعبين الإيطاليين، فيما انخفضت النسبة إلى 34٪ حاليا، الأندية لم تعد تمتلك الأموال اللازمة للاستثمار باللاعبين، الدوري الإيطالي كان أكثر جذبا للاعبين سابقا.

وتابع: الخيارات لم تعد كثيرة أمام المنتخب الإيطالي كما كان الحال سابقا، حينما أقوم بتحديد الأسماء تجد العملية محصورة مقارنة بالوقت الماضي، انتهت أيام «الكاتيناتشو» والهجمات المرتدة، ويجب أن نواكب العصر الحالي ونفكر بأساليب أخرى .

وأبدى كونتي تفاؤله مع مستوى الدوري الموسم الحالي، وقال: هناك تطور هجومي اكبر، بالطبع يجب الموازنة بين الدفاع والهجوم، لكن ما نراه الموسم الحالي يعتبر مؤشر للتفاؤل في المستقبل للدوري الإيطالي.

من جانبه اعترف كلاوديو ماركيزيو، نجم المنتخب الإيطالي ويوفنتوس، أن «الآزوري» تنقصه الموهبة الحقيقية هذه الأيام، وقال: نمر بمرحلة تغيير مع الزمن، لن نعد نمتلك المواهب العظيمة كما كان الأمر سابقا، وهو ما يصعب من مهمتنا في نهائيات أمام أوروبا المقبلة في فرنسا، ولكننا نفكر ببلوغ الدور ربع النهائي أو نصف النهائي دائما.

وأكد اللاعب أن كونتي يعتبر رجل المرحلة للكرة الإيطالية حاليا، وقال: إنه قادر على تغيير طريقة تفكيرنا للأمور، ويعزز من جودة المنتخب، يجب أن نواصل الاجتهاد ونتمنى أن تظهر أجيال تضم المزيد من المواهب في المستقبل.

على صعيد آخر، امتد التنافس بين اليوفي ونابولي خارج إطار المباراة المقبلة، وذلك من خلال سعي كلاهما للتعاقد مع اللاعب الهولندي دافي كلاسين، الذي يدافع عن ألوان أياكس حاليا ويجيد اللعب في مركز الوسط المهاجم، وذلك وسط تواصل مع وكيل أعماله من كلا الناديين الإيطاليين مع تفكيرهما بالمستقبل نظرا لكون اللاعب يبلغ من العمر 22 عاما فقط، وتقدر قيمته السوقية بنحو 12-15 مليون يورو فقط.

ويعتمد نابولي على علاقته المميزة مع سورين ليربي وكيل أعمال اللاعب، الذي قدم لهم البلجيكي دريس ميرتينز، صاحب الموهبة البارزة، فيما يأمل يوفنتوس بإقناع اللاعب من خلال الاسم الكبير الذي يمتلكه، وتجاربه السابقة التي حولت العديد من اللاعبين إلى نجوم عالميين، منهم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي انتقل من أياكس بالذات ليصبح من أفضل مهاجمي العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا