• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«لون من أجل السلام» في مركز أبوظبي للتوحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 نوفمبر 2016

أبوظبي(الاتحاد)

احتضنت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة، ممثلة في مركز أبوظبي للتوحد، التابع لها، المعرض الفني «لون من أجل السلام» الذي يضم رسومات عن السلام لأطفال التوحد من 86 دولة من خمس قارات، وذلك بالتعاون والتنسيق مع ارتزمّا جاليري دبي.

افتتح المعرض عبد الله إسماعيل الكمالي، رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بالإنابة، بمشاركة الطلاب منتسبي مركز التوحد.

وقالت عائشة سيف المنصوري، مديرة المركز: إن مشاركة مركز أبوظبي للتوحد في المعرض لدعم فكرة نشر السلام في العالم برسومات لعدد من طلبة المركز، من أجل إبراز قدرات تلك الفئات للتعبير بالرسم عن فكرة نشر السلام على مستوى العالم في المجال الفني والثقافي بين الشعوب، والسعي إلى تحقيق هدف المؤسسّة بدمج منتسبيها من التوحديين في المجتمع ونشر أعمالهم حول العالم.

وأوضحت أن الورش الفنية بالمركز مجهزة بالتجهيزات كافة، المطلوبة من مواد وألوان وأثاث، يسمح للطالب بالعمل فيها بتوجيهات المعلمات، وذكرت أن هناك بعض الطلبة المبدعين من ذوي اضطراب التوحد الخفيف، والذين يقدمون لوحات فنية متميزة.

وقالت أرويلا كوكو، مديرة المعرض: إن فعالية لون للسلام ستتجول خلال فترة ثلاثين يوماً للعرض في الإمارات السبع، وتهدف إلى عرض رسومات أطفال العالم في المرحلة العمرية من 4 إلى 11 عام من مختلف قارات العالم عن السلام من خلال ارتزمّا غاليري، وبمشاركة من طلبة مركز أبوظبي للتوحد التابع لمؤسسة زايد، مشيرة إلى أن أعداد الرسومات المشاركة في المعرض تتزايد كل فترة بانضمام جهات أخرى على مستوى العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا