• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

وزير بريطاني: حريصون على جذب المستثمرين الإماراتيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

دبي (وام) - أكد فينس كيبل وزير الدولة لشؤون الأعمال التجارية والابتكار والمهارات في المملكة المتحدة، حرص الهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار، على تعزيز العلاقات التجارية الثنائية مع دولة الإمارات، لاسيما في قطاعي السلع والخدمات، لتصل إلى 12 مليار جنيه استرليني بحلول عام 2015.

وأشار إلى أن حجم التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين بلغ 10 مليارات جنيه استرليني خلال عام 2012.

وأوضح كيبل، عضو البرلمان البريطاني الذي بدأ زيارة إلى الدولة أمس الأول هي الأولى منذ توليه منصبه، أن الهدف من زيارته التي تستمر يومين هو تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين وتشجيع استقطاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى المملكة المتحدة. وأضاف أنه يسعى إلى تشجيع المستثمرين ورجال الأعمال الإماراتيين على توجيه استثماراتهم إلى بلاده من خلال إعلانه تشكيل فريق الاستثمار الخليجي التابع للهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار برعاية من وزارة الأعمال التجارية والابتكار والمهارات.وأوضح أن إدارة الفريق ستتولاها نخبة من المحاسبين من شركة «برايس ووترهاوس كوبرز»، وسيعمل الفريق على إيجاد 100 فرصة استثمارية جديدة قد تدفع إلى اقتناص 15 من المشاريع الاستثمارية الحقيقية من دولتي الكويت وقطر والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات بنهاية شهر مارس 2015.وقال إن تعزيز النمو والاستثمار في المملكة المتحدة يأتي على قائمة أولويات وزارته، مشيراً إلى أن تشجيع الشركات على الاستفادة من إمكانات الاقتصادات الناشئة يشكل جزءاً رئيسياً من استراتيجية الحكومة البريطانية لقطاع الصناعة مما ساعد على تعزيز مكانة القطاع وتمركزه في صدارة المنافسة في القطاعات الرئيسية. وأشار كيبل إلى ارتفاع حجم صادرات المملكة المتحدة من السلع إلى دولة الإمارات بنسبة 11٪ حتى شهر سبتمبر العام الماضي، إذ وصل إلى 6 مليارات جنيه استرليني، مؤكداً أن دولة الإمارات تمتلك إمكانات متميزة.

ويشارك وزير الدولة لشؤون الأعمال التجارية والابتكار والمهارات في فعاليات مؤتمر القمة العالمية لطاقة المستقبل التي انطلقت أمس ويشارك فيها 170 شركة بريطانية.

ويستعرض كيبل خلال مشاركته في حلقة نقاشية حول «أعمال الطاقة النظيفة» بحضور نخبة من القادة العالميين اهتمامات المملكة المتحدة في مجال النفط والتكنولوجيات الحديثة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا