• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بدأت بنشرها منذ مطلع الشهر الفضيل

150 ألف وجبة رمضانية من «الأعمال الخيرية الإماراتية» لمصلي المسجد الأقصى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

بدأت هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية تنفيذ برنامجها الرمضاني خلال الشهر المبارك بنشر آلاف الوجبات في ساحات المسجد الأقصى، في إطار مخططها الذي يشمل رصد 150 ألف وجبة إفطار وسحور للمصلين والمعتكفين في الأقصى خلال شهر رمضان.

وقال إبراهيم راشد مدير مكتب الهيئة في الضفة الغربية إن الهيئة ومنذ اليوم الأول نشرت آلاف الوجبات في ساحاته، حيث اقبل عليها الصائمون الذين يفدون إلى المسجد للصلاة والاعتكاف، موضحاً أن الهيئة أوكلت تحضير الوجبات الرمضانية إلى مطاعم ومؤسسة فلسطينية بالقدس الشريف بهدف إيجاد فرص عمل لأهل المدينة ولتكون الوجبات قريبة من الحرم القدسي.

وذكر أن الهيئة مهتمة بتأمين وجبات الإفطار للصائمين والمعتكفين بالأقصى لتأكيد المكانة التي يحظى بها في قلوب وضمير كل مسلم ولاسيما الشعب الإماراتي وقيادته الحكيمة ولتشجيع المسلمين وشد الرحال إليه وسرج الزيت في قناديله.

من جهته، أشاد الشيخ عزام التميمي مدير عام الأوقاف في القدس وشؤون المسجد الأقصى بالوقفة الأصيلة التي تقفها الجمعيات والمؤسسات الخيرية الإماراتية لمساعدة الفلسطينيين وأهل القدس خاصة في ظل الأوضاع التي تشهدها المدينة المقدسة التي قللت من أعداد المصلين القادمين إلى الأقصى. وحث الشيخ التميمي الجمعيات والمؤسسات العربية والإسلامية على تكثيف جهودها لتأمين احتياجات المصلين والمعتكفين في المسجد الأقصى لتشجيعهم على الرباط فيه، كما شكر الشيخ كامل الخطيب رئيس جمعية الأقصى والأوقاف الإسلامية الجهود الإماراتية التي لم تتوان عن تزويد الصائمين والمعتكفين بكل ما يحتاجونه من طعام وشراب وسقيا، ناهيك عن مشاريع تطوير الخدمات الذي تواصل إنجازه هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية خدمة للمصلين وتعزيزا للوجود العربي والإسلامي في القدس الشريف. يذكر أن العديد من الجمعيات والهيئات الخيرية والإنسانية الإماراتية في مقدمتها هيئة الهلال الأحمر تقوم حاليا بنشر موائد الرحمن في ساحات الأقصى ومدن الضفة الغربية وقراها ومخيماتها، كما توزع آلاف الطرود يوميا على الأسر المحتاجة والمتعففة. (القدس - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض