• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بعد 7 سنوات من ظهوره في الدرجة الثالثة

ليستر «كبيراً» في العام المثالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

ليستر (رويترز)

واصل ليستر سيتي نجاحه اللافت هذا العام بتأهله إلى دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في مشاركته الأولى في البطولة القارية بالفوز 2-1 على ضيفه كلوب بروج. ووضعت تسديدة مباشرة من شينجي أوكازاكي وركلة جزاء سجلها الجزائري رياض محرز لليستر في المقدمة خلال الشوط الأول، ونجح حامل لقب الدوري الإنجليزي في الحفاظ على الفوز رغم تسجيل الضيوف لهدف بمجهود فردي رائع عبر خوسيه إيزكيردو في الشوط الثاني.

ورفعت النتيجة رصيد ليستر إلى 13 نقطة من 5 مباريات ليضمن تأهله إلى دور الستة عشر، وكذلك تصدر المجموعة السابعة قبل الجولة الأخيرة.

جاء أداء فريق المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري متفاوتاً، حيث تألق في الشوط الأول لكنه بدا في حالة معاناة في الشوط الثاني مثلما هو حاله في الدوري الإنجليزي، حيث سمح للضيوف بالعودة إلى المباراة وتقليص الفارق.

ومن غير المرجح أن تهتم جماهير ليستر بالأداء السيئ في الشوط الثاني بعد التأهل لدور الستة عشر لأبرز مسابقة للأندية الأوروبية بعد 7 سنوات فقط من المنافسة في دوري الدرجة الثالثة في إنجلترا و18 شهراً من تجنب الهبوط من دوري الأضواء بالكاد. وضغط أصحاب الأرض على دفاع بروج ليتقدم ليستر بعد 5 دقائق عبر هجمة مرتدة أنهاها أوكازاكي بتسديدة مباشرة إثر عرضية كريستيان فوكس. وأسفرت هيمنة ليستر عن الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول من ركلة جزاء نفذها محرز بنجاح. لكن إيزكيردو قلص الفارق عندما وضع الهدف الأول في شباك ليستر خلال المباراة وطوال البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا