• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

جماهير البرازيل ساندت «الأزرق» خوفاً من ألمانيا

فرنسا متفائلة بمستقبل «الديوك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

مشهد مثير في ملعب ستاد ماراكانا أمس الأول، في ليلة أشبه بنهائيات كأس أوروبا، لم يغب عنها «اللون الأصفر»، وشعار وعلم البرازيل، رغم أنها جمعت بين فرنسا وألمانيا، في إطار مبادريات الدور ربع النهائي لكأس العالم، واللافت أن الجماهير البرازيلية أخذت تساند المنتخب الفرنسي على حساب الألماني، وكأنها تدرك أن شباب فرنسا سيكونون أهون، وأقل قوة من الماكينات الألمانية التي حققت الفوز على «الأزرق» وصعدت لمواجهة أصحاب الأرض في نصف نهائي البطولة بعد غد.

ورغم حضور القمصان البيضاء والزرقاء في المدرجات، إلا أن الصفراء كانت أكبر، حيث لا يترك جمهور البرازيل العاشق بطبعه لكرة القدم، مباراة دون حضورها وبكثافة، حيث امتلأت مدرجات الماراكانا بـ 74 ألف متفرج احتشدوا لمتابعة «الديربي الأوروبي» بين «الديوك» و«الماكينات» والذي حسمته رأسيه هوميلس.

وتباينت المشاعر عقب المباراة ما بين الحزن على الوداع والخروج من ربع النهائي، وفرح الألمان بالتأهل لملاقاة أصحاب الأرض في نهائي مبكر للبطولة.

أما عن المباراة، فقد سيطر «المانشافت» على مجريات اللعب منذ بداية اللقاء ، حيث بدا فريقاً ناضجاً يعرف ماذا يريد ويتلاعب بمنافسه متى ما شاء، بفعل التحركات الواعية لكلوزه ومولر وقوة شفانشتايجر وذكاء خضيرة وبواتينج.

فيما بدا المنتخب الفرنسي بثوبه وعناصره الجديدة التي يتم إعدادها للمستقبل، أكثر رهبة من منافسه، وكأنه يدرك أن فارق الخبرة والإمكانيات يصب في مصلحة «الأبيض»، ورجحت كفة الخبرة والاستقرار الفني أمام الشباب، رغم الإمكانيات العالية التي أظهرها «الديوك» خلال مشوارهم بالبطولة، وبلوغهم ربع النهائي، بعد أداء مشرف لمعظم عناصر المنتخب «الأزرق»، خاصة الوجوه الجديدة ساخو وبوجبا وجريزمان ومن خلفهم إيفرا ومن أمامهم أمير الموهوبين لـ «قافلة الديوك»، كريم بنزيمة الذي ترك بصمة أكثر من رائعة تنذر بمهاجم يسير على خطى زين الدين زيدان.

ومن بين العناصر التي أحزن وداعها الكثيرين كان الفرنسي بول بوجبا، وخسر مدافع ريال مدريد الرهان في الكرة الهوائية التي سجل منها ماتس هوميلس هدف المباراة الوحيد، ليُمنى اللاعب «21 عاماً» بهزيمته الثانية فقط مع المنتخب الفرنسي منذ أن بدأ مسيرته الدولية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا